التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
قديم 14 Jun 2008, 10:34 PM   رقم المشاركة : ( 11 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الفوائد المعتبرة في تنظيم أوقات المذاكرة إهداء لموقع ملتقى شرورة - الأديب
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الأنبياء والمرسلين
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ثم أما بعد . . .
السلام عليكم أيها الأخوة الكرام ورحمة الله وبركاته
يشتكي معظم الأباء والأمهات من الفوضوية في استذكار أبنائهم طوال العام الدراسي وعدم تنظيمهم لأوقاتهم ثم تجدهم عند قرب الامتحانات يسارعون في ترتيب أوراقهم في محاولة لإدراك ما يمكن إدراكه .
وبمناسبة بدء العام الدراسي رأيت أن أضع بعض النصائح والتوجيهات لتنظيم أوقات المذاكرة للطلاب والطالبات عسى أن تكون عوناً لهم في طريق التحصيل العلمي وهي مُرتّبة حسب أوقات الصلاة التي أنعم الله تعالى علينا بها فهي فضلاً عن أنها عبادة عظيمة تربط العبد بربه في سائر اليوم نجد أنها تنظم وقته وعمله .

فأولاً :
بعد صلاة الفجر تلاوة ما تيسر من القرآن ثم قراءة الأدعية والأذكار الواردة في الصباح حتى يبدأ الطالب يومه بذكر الله لكي يتحقق له وعد الله الذي قال في الحديث القدسي : (( وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا وَإِنْ سَأَلَنِي لأُعْطِيَنَّهُ وَلَئِنْ اسْتَعَاذَنِي لأُعِيذَنَّهُ )) رواه البخاري .فأنظر يا رعاك الله إلى من يفتح الله عز وجل على سمعه وينور بصره وبصيرته كيف سيكون يومه الدراسي ؟ لا شك أنه سيستوعب بإذن الله كافة ما يلقى عليه .

ثانياً :
بعد صلاة الظهر وحين العودة من اليوم الدراسي تناول وجبة الغداء والركون إلى الراحة قليلاً حتى صلاة العصر لما لها من فوائد عديدة للجسم خاصة بالنسبة للأشخاص المعروفين بالنشاط الزائد والذين يعانون من ضغط عصبي في أعمالهم. فقد كشف فريق من الباحثين الأمريكيين أن فترة القيلولة القصيرة تعمل على خفض نسبة الهرمون المسؤول عن الضغط .

ثالثاً :
بعد صلاة العصر كتابة الواجبات اليومية وتلخيص النقاط المهمة لكل مادة درسها الطالب في ذلك اليوم .

رابعاً :
بعد صلاة المغرب المذاكرة والحفظ مع القراءة المركزة للمواضيع المهمة .

خامساً :
بعد صلاة العشاء وقت حر للراحة لا يتجاوز الساعتين يمكن فيه قضاء الاحتياجات الشخصية يعود بعدها الطالب لتحضير دروس الغد وترتيب الكتب مع مراجعة سريعة قبل النوم .

ملاحظات مهمة :
الانتباه جيداً أثناء إلقاء الدرس وتدوين النقاط المهمة في دفتر الملاحظات ( الكشكول ) ، وعند تفريغها في دفتر خاص بالمنزل يفضل استخدام الألوان المختلفة فهذا يساعد على سرعة التذكر .
أثناء المذاكرة والحفظ يجب البعد عن ما يضيع الوقت مثل الرد على المكالمات الهاتفية أو الجلوس مع الضيوف .
كذلك فإن تنظيم مكان المذاكرة ووضع الكتب والأدوات في أماكنها الصحيحة أمر ضروري فهو يساعد على المحافظة على الوقت وعدم إضاعته في البحث عنها .

أخيراً فإن كل ما ذكر بخصوص ترتيب وقت المذاكرة لا يعتبر أمراً ملزماً بحذافيره فكل إنسان على نفسه بصيرة ولكنه فقط اجتهاد من صاحبه بناءً على خبرات سابقة أتت أكلها ولله الحمد كما لا يفوتني أن أذكر الطلبة والطالبات بتقوى الله وإخلاص النية لله تعالى وكما قال ابن عباس رضي الله عنه( إنما يحفظ الرجل على قدر نيته) .
وكذلك أوصيهم بالبعد عن المعاصي لأنها سبب سوء الحفظ كما قال الإمام الشافعي عليه رحمة الله :
شكوت إلى وكيع سوء حفظي فأرشدني إلى ترك المعاصي
وأخـبـرنـي بـأن الـعلـم نــور ونـور الله لا يُــهدى لــعـاصــي
نقلها : أخوكم الأديب
أتمنى الإستفادة من الموضوع ، ولا تنسوني من صالح دعائكم .
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 10:35 PM   رقم المشاركة : ( 12 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

روشتة النجاح والتفوق يضعها الخبراء! إهداء لموقع ملتقى شرورة - الأديب

كتبتها : سهير الجبرتي

أُعلنت حالة الطوارئ.. الهدوء والسكينة بالقوة الجبرية.. لا شيء يعلو فوق صوت المذاكرة.. ممنوع الزيارات أو الرد على الهاتف.. المنزل يتحول إلى خلية نحل، والسبب واحد.. موسم الامتحانات على الأبواب!. هذا هو حال الأسرة العربية التي تضم بين أفرادها أبناء في مراحل تعليمية مختلفة، وتأتي الامتحانات لتجعل الجميع على قلب واحد؛ حرصاً على عدم ضياع مجهود السنة الدراسية، وسعياً وراء حصول الأبناء على تقديرات مرتفعة، ووسط كل هذا قد تختلط الأمور بسبب الحرص الزائد على مستقبل الأبناء، فتأتي في المحصلة نتيجة عكسية، إلا أن ذلك لا يعني النهاية، فالتوفيق من عند الله، والمهم هو أداء المطلوب، فإذا قدَّر الله النجاح فلنسجد له شكراً، إما إذا حدث الرسوب -لا قدَّر الله- فهذه ليست نهاية العالم، بل بداية المشوار، وتصحيح الأخطاء والاستفادة منها لتحقيق النجاح ..
(الإسلام اليوم) استطلع خبراء التربية والتعليم حول الأسلوب الأفضل للمذاكرة، ونقدم من خلال السطور التالية (روشتة نجاح) نضعها بين يدي أبنائنا الطلاب والطالبات وأسرهم؛ لعلهم يسترشدون بها لتحقيق غايتهم في النجاح والتفوق .
عدة خطوات
في البداية تؤكد الدكتورة (فايزة يوسف) -عميد معهد دراسات الطفولة بجامعة عين شمس- أنه لضمان النجاح في الامتحان لابد من اتباع عدد من الخطوات التي أثبتت التجربة نجاحها، حيث ينبغي ثبات مكان وموعد المذاكرة اليومية بقدر المستطاع، فذلك من أهم عوامل التركيز، وثبات المعلومة في ذهن ابنك، بشرط أن تكون المذاكرة على المكتب، وليس أثناء النوم أو الراحة على السرير، ومن الضروري الحصول على راحة ذهنية وجسمية بعد كل ساعة إلى ساعتين من المذاكرة، وذلك يختلف حسب سن وقدرة ابنك على الاستيعاب، فكلما كان عمره أصغر، كلما احتاج إلى راحة بعد مدة أقل من المذاكرة، وتكون فترة الراحة من عشر دقائق إلى ربع ساعة، يعود بعدها للمذاكرة مرة أخرى مع ضرورة البعد عن كافة المؤثرات الخارجية التي تشغل ابنك عن المذاكرة، مثل الضوضاء الناتجة عن الراديو أو التليفزيون، حتى لو تم إغلاقهما خلال فترة الامتحانات أو وقت المذاكرة، وحرمان كل أفراد الأسرة منهما خلال هذه الفترة. وتخاطب الخبيرة التربوية أمَّ الطالب المقبل على الامتحانات قائلة: احرصي على أن يكون ابنك قد أخذ كفايته من الأكل، وليس متعباً جسمياً عندما يبدأ في المذاكرة خلال الامتحانات؛ لأن الجوع والإرهاق الجسماني من أهم ما يجعل ابنك غير قادر على التحصيل والمذاكرة، وينبغي ألا يزيد عدد المواد التي يذاكرها ابنك في اليوم الواحد عن ثلاث مواد؛ حتى لا يشعر بالتشتت، على أن يذاكر الموضوع الواحد في المادة الواحدة كله بدون تجزئة، ويتأكد من استيعابه تماما قبل أن ينتقل من موضوع إلى آخر، أو من مادة إلى أخرى، مع ضرورة تعويد الابن على اللجوء إلى أكثر من طريقة في المذاكرة في وقت واحد، مثل التلخيص والقراءة بصوت عالٍ، والرسم التوضيحي والتسميع وغيرها.

المذاكرة الفردية أفضل
وتؤكد الدكتورة (فايزة يوسف) أن المذاكرة الفردية أفضل عند الامتحانات، إلا في حالات الضرورة، فيمكن في أوقات المذاكرة اليومية العادية أن يجتمع أصدقاء وزملاء ابنك للمذاكرة، لكن عند الامتحان يجب أن يذاكر بمفرده، فهذا أفضل للتركيز استعداداً للامتحان، وتجميع ما تم تحصيله من قبل. وتنصح أيضاً بعدم تناول الشاي والقهوة وكل المنبهات أيام الامتحانات أو عند الاستعداد لها، ولابد أن ينام ابنك ثماني ساعات يومياً؛ لكي يحصل على قسط وافر من الراحة الذهنية والجسمية، يستطيع بعدها مواصلة المذاكرة. والأهم -والكلام لا يزال على لسان الخبيرة التربوية- تعويد أولادنا التوكل على الله، بعد الأخذ بالأسباب، وعدم الخوف والقلق والاستعانة بالله -عز وجل- والدعاء والتضرع له –سبحانه- للتوفيق والنجاح .

أوقات المذاكرة
ويؤكد الخبير التربوي الدكتور (أحمد صادق) -عميد كلية التربية- على أهمية الجو المحيط بالطالب، وضرورة أن يكون مريحاً يمتاز بالهدوء وعدم الانشغال بأمور أخرى، لذا فإن أفضل مكان للمذاكرة هو المسجد أو الغرفة الخاصة، مع عدم الإكثار من تناول الوجبات الخفيفة بشكل مستمر، أو الاعتماد على السكريات فقط، أو الإكثار من تناول المنبهات (كالقهوة والشاي )؛ لأنها تمنح النشاط والطاقة، إلا أنه سرعان ما يعقبهـا حالة من الخمول والارتخاء . أما الشيء الذي يحتاج إليه الطالب بشدة فيتمثل في المواد (الكربوهيدراتية) التي تتوفر في الخبز والفطائر، مع عدم مزاولة أي نشاط يأخذ وقتاً ومجهوداً كبيراً -إلا في أيام العطلة الأسبوعية- مثل لعب كرة القدم؛ لكونها تحتاج إلى مجهود جسمي وإلى وقت طويل، وتحتاج بعد المباراة إلى راحة طويلة. وكذلك الابتعاد عما يشغل أثناء وقت المذاكرة من قراءة الصحف و مشاهدة التلفزيون... وغيرهـا .
أما بالنسبة لوقت المذاكرة والمراجعة فيرى الدكتور صادق أن أفضل وقت لذلك هي الساعات التي تعقب صلاة الفجر وصلاة العصر، حيث يكون الجسم قد نال قسطـاً من الراحة بعد النوم .

ليلة الامتحان
عقارب الساعة تمر سريعة، ساعات ويبدأ الامتحان (عنق الزجاجة) نحو المستقبل، تلك هي الليلة الأخيرة، ولابد من استغلالها الاستغلال الأمثل ..
خواطر تتبادر وتجول بأذهان الطلاب ليلة الامتحان، وما بين الخوف والقلق والترقب والاهتمام واللامبالاة يعيش الطالب في انتظار اللحظة الموعودة ..
الدكتورة (ماجدة نور الدين) -خبيرة المناهج والدراسات التربوية- تنصح الطالب ليلة الامتحان بضرورة الاعتماد على الله أولاً وأخيراً، وتجنُّب الإرهاق البدني والنفسي، والحرص على النوم المبكر وتجنب السهر، والحرص على أداء صلاة الفجر لكسب طاقة إيمانية وتفاؤل، والإكثار من الدعاء بالتوفيق والسداد، والحرص على تناول طعام الفطور قبل الذهاب للجنة الامتحان؛ لأن الحرمان من الغذاء يؤثر سلباً على الحفظ . على أن يكون توقيت الذهاب للجنة الامتحان منضبطاً مع موعد بدء الامتحان، مع تفادي مناقشة الزملاء في المادة، أو الأجزاء المهمة والأسئلة المتوقعة؛ لأن ذلك يوقع في البلبلة و الإرباك. كذلك بعد الخروج من اللجنة -وبعد الفراغ من الإجابة- يجب عدم مقارنة أو مراجعة الإجابة مع أحد، بل يجب الاستعداد لليوم التالي. أما بالنسبة للجنة الامتحان فتنصح الدكتورة (ماجدة) بمراعاة تقديم إجابة واحدة دون تقديم إجابتين مختلفتين، خاصة إذا كانت التعليمات تقضي بحذف الدرجة، واعتبار الإجابة غير صحيحة، حتى وإن كانت إحدى الإجابات صحيحة .

الأمل في تحقيق النجاح
جاءت اللحظة الحاسمة، ودخلتَ قاعة الامتحان، ماذا تفعل .. حلم حياتك وهدفك يتبادر أمام ذهنك، تعب الأيام السابقة وسهر الليالي، فلا تقلق إن الله لن يضيع من أحسن عملاً ..
الدكتور (عادل صادق) الخبير النفسي ينصحك بالخطوات التالية في قاعة الامتحانات :
لا تنس قبل البداية في حل الأسئلة الاستعانة بالله والتوكل عليه؛ ثم اقرأ كل التعليمات والأسئلة الواردة في ورقة الأسئلة قبل الشروع في الإجابة، وإذا احتوت ورقة الامتحان على أسئلة اختيارية فمن الأفضل قراءة جميع الأسئلة قبل الشروع في الـحـل . وقد يندفع الطالب إلى الإجابة بسرعة وهي عادة قاتلة؛ لأنه عادةً ما يخطئ في قراءة السؤال أو يسيء فهم التعليمات . ويضيف: لا تخش أن تسجل أي ملاحظة على ورقة الأسئلة، كوضع علامة على الأسئلة التي اخترت الإجابة عنها . وبمقدورك الإجابة عن الأسئلة حسب تفضيلك لهـا، فتبدأ بالأسهل أولاً . ضع دائرة حول الأسئلة أو أجزاء الأسئلة التي لم تتمكن من الإجابة عنها، وبعد ذلك إذا كان هناك متسع من الوقت حاول فيها مرة أخرى . ومن شأن هذه العملية أن تيسر عليك تحديد النقاط الصعبة بمنتهى السرعة .
ويضيف الدكتور صادق: (يحسن بك أخي الطالب أن تحدد وقتاً لكل سؤال وتلتزم بهذا الوقت المحدد، وذلك لتَتمكن من الحصول على أقصى الدرجات. وإذا كانت الإجابة تعتمد على السرد (تعبير أو شرح فقرة)، فمن الأفضل أن تحدد النقاط الأساسية التي ترغب في تضمينها في إجابتك، وهذه الطريقة تساعدك على عدم تجاهل أي نقطة أثناء تدفق الكتابة) .
وإذا احتوت ورقة الاختبار على أسئلة ذات إجابات اختيارية متعددة، وعجزت عن التعرف على الإجابة الصحيحة، فحاول تخمين الإجابة، فهذا أفضل من لاشيء، على ألا يكون هناك أي عقوبات جزئية على اختيار الإجابة الخاطئة. ويضيف إذا لم يحالفك التوفيق والنجاح في أول مرة، فكرر المحاولة ولا تيأس فبمقدورك دائماً المقاومة، وإن التحلي بالقوة شيء يدعو إلى الإعجاب، فالاختبارات ليست مسألة حياة أو موت.
ويضيف الدكتور (عادل صادق) إذا رسب الطالب -لا قدر الله- في مادة أو أكثر، فيجب على الأسرة استيعاب نفسيته، وإعطائه الأمل في تحقيق النجاح مرة أخرى، ويجب الحذر من تأنيبه ومعاقبته؛ حتى لا يسبب ذلك مردودا نفسيا سيئا لدى الطالب، بل يجب تشجيعه وتحفيزه ومنحه الثقة في نفسه لتجاوز هذه العقبة، فليس الرسوب نهاية المشوار بل هو بداية التحدي، فالمهم ضرورة توافر الإرادة والعزيمة للتعويض والمحاولة مرة أخرى، والاستفادة من أخطاء الماضي وتداركها من أجل إثبات الذات .

المصدر : موقع الإسلام اليوم
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 10:36 PM   رقم المشاركة : ( 13 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الأسرار النفسية للاختبارات إهداء لموقع ملتقى شرورة - الأديب

حوار: عز الدين فرحات

الأستاذ الدكتور/ علي أحمد سيد مصطفى أستاذ علم النفس المشارك بكلية البنات بالرياض في حوار مع الإسلام اليوم حول كيفية مواجهة الطالب للاختبارات والنصائح التي تعين الطالب على تجاوزها بتفوق ونجاح

1- ما النصائح النفسية التي توجهونها للطالب قبيل وأثناء الامتحانات ليحقق التفوق والنجاح؟
ينبغي على الطالب قبيل الامتحان أن يركز على مهارات تخزين المعلومات Information Storge واسترجاعها، وهو ما يستتبع معرفة النشاطات والعلميات الذهنية، وأساليب التعلم ومهارات الاستذكار والتعلم والتحكم الذاتي.
وقد أرجع العديد من الباحثين الصعوبات المتعلقة بالفهم والانتباه إلى خصائص ما وراء المعرفة، أي كيف نتعلم؟
وكيف إنه لكل فرد منا طريقة أو استراتيجية للتعلم تختلف عما يمارسه للغير.
ويصل الفرد لدرجة الوعي بإمكاناته ومهاراته الدراسية من خلال الملاحظة الذاتية لذاكرته.

2- ما المهارات التي ينبغي أن يراعيها الطالب قبيل الامتحان ؟
- أهم تلك المهارات :
01 تكوين مجموعة من الأسئلة يطرحها الطالب على نفسه قبل قراءة النص، وأثناء القراءة وبعد القراءة، مما يجعل الطالب أكثر اندماجا مع المادة المقروءة، وقد أظهرت نتائج تطبيق تلك الطريقة أو الاستراتيجية إلى زيادة الاتجاهات المعرفية الحميدة.
02 البدء بعد قراءة النص أو المادة المطلوب استيعابها بتحديد الفكرة الرئيسية في النص.
03 أهمية القيام بعمليات عقلية مثل (تركيز الانتباه) المرتبط بفهم ما يتم قراءته، أو معرفة معناه كسبيل لتحديد الأفكار الرئيسية أو تفسير النص واستنباط النتائج.
04 أهمية ممارسة أساليب التقييم الذاتي لمعرفة مدى التقدم أثناء التعلم قبل الامتحان ويتم ذلك من خلال استخدام الورقة والقلم والتسميع والاستنباط الذاتي للمادة المقروءة.

3- كيف يحقق الطالب هذه المهارات في نفسه؟
لابد للطالب حتى يدعم مهارات الاستذكار لديه من توافر شروط من أهمها:
01 أن يتحول الهدف من مجرد النجاح في المادة إلى هدف معرفي في إطار من حب لتلك المادة، بما يحولها من مادة مفروضة إلى مادة مختارة ومحببة.
02 يستتبع ذلك أن لا يشكل الامتحان العقبة في اجتياز تلك المادة بلا خوف، وإنما يتم بشكل إبداعي متميز .
03 الثقة بالنفس وبالقدرات الذاتية، وتوظيفها كمدخل لاستيعاب جيد.
04 التدريب الموزع أفضل من التدريب أو الاستذكار المستمر بما يشتت الجهد والانتباه.
05 تجريب أكثر من استراتيجية ( طريقة أو خطة) محددة لتنمية مهارات الاستذكار، والأخذ بالأفضل سواء كانت القراءة الجهرية أو القراءة الصامتة أو باستخدام الورقة والعلم.

4- هذا قبيل الاختبارات فماذا عن فترة الامتحانات ؟
لا شك أن مهارة أداء الامتحان قدرة تختلف من طالب لآخر، وإن الذكاء والخبرة لهما دور مؤثر في تدعيم تلك المهارة أو القدرة ، وأهم تلك النصائح:
01 عمل جدول عكسي في الأيام التي تسبق الامتحان بمعنى البدء بآخر مادة في الجدول، وصولاً إلى أول مادة في الجدول المعلن للامتحان.
02 أن الليلة التي تسبق امتحان أية مادة لها دور حاسم في جمع المادة كلها بشرط التركيز المختصر للنقاط الجوهرية بقليل من الحفظ لرؤوس الموضوعات، وفهم بقية أصولها الأخرى .
03 البدء ببسم الله الرحمن الرحيم قبل قراءة ورقة الأسئلة .
04 مراعاة أن زمن الاختبار موزع على عدد الأسئلة، لذلك لا بد من البدء بقراءة ورقة الأسئلة وتوزيع نسب للزمن على عدد الأسئلة.
05 أهمية قراءة ورقة الأسئلة كلها بصورة كاملة ثم البدء بالسؤال الأسهل ثم الأصعب وذلك وفقاً للوقت المتاح.
06 ضرورة الإجابة على الأسئلة المطلوبة فقط دون زيادة أو نقصان، كما يمكن لتفادي السهو وضع علامة ( ) بجوار السؤال الذي تم الانتهاء من إجابته.
07 فهم السؤال قبل الإجابة يوازي 50% من الدرجة المحددة له، لذا ينبغي التمهل قبل البدء بالإجابة حسب الزمن المحدد للاختبار.
08 طرح الأفكار السلبية قبل الامتحان أو أثناء الأداء، مثل فقد الثقة بالنفس أو الاعتقاد الخاطئ بأن كل ما سبق مذاكرته قد مُحي من الذاكرة، وهذا اعتقاد خاطئ، حيث ثبت إنه بمجرد البدء بالإجابة وعن سابق استيعاب جيد، يتم بعدها تداعي جديد ومتسلسل للإجابة.
09 مراجعة ما تم إجابته قبل تسليم ورقة الإجابة تفادياً للسهو أو عدم الدقة والإتقان.

5- ينصح البعض أحيانا بعض الأطعمة الخاصة أثناء فترة الاختبارات مامدى صحة هذه النصائح ومدى فاعليتها؟
نعم لها قدر كبير من الصحة والفاعلية، فينبغي الاهتمام بالماء والغذاء الجيد، وقد أثبتت الأبحاث أن المخ يفقد الماء أكثر من أي عضو آخر في الجسم والكمية المناسبة يومياً تتراوح ما بين 1.5-2 لتر يومياً مما يساعد على تنشيط عمليات المخ وأدائه بصورة جيدة، كما ثبت أن الإشارات الناقلة للتعليمات إلى جميع أجزاء الجسم عبر شبكة الأعصاب تتم بواسطة مواد كيميائية تسمى الناقلات العصبية، والتي يلعب الغذاء الذي نتناوله دوراً مهماً في تكوينها، وبالتالي يزداد النشاط الذهني والاستيعاب بشكل جيد.
ومن أهم العناصر الغذائية لهذه المهمة عنصر الكولين والذي يحسن القدرة على التركيز والتحصيل، ويوجد الكولين في صفار البيض والحبوب والخضروات، إضافة إلى أهمية المنجنيز كما في البقوليات وفيتامين "ب" المركب، والحديد الذي يوجد في الكبد واللحم والعسل والأسود والفواكه، والفسفور لدعم الذاكرة والذي يتوفر في الأسماك واللحوم والدواجن والخضروات الطازجة والتمر.
وأخيراً اليود الذي ينشط من فاعلية الجهاز العصبي ويتوفر في الأسماك بأنواعها خاصة البحرية منها، ولا ينسى عسل النحل والذي تعم فوائده وتحسن من أداء نشاط المخ والذاكرة والتي تهم الطالب قبل وأثناء الامتحان.

المصدر : موقع الإسلام اليوم

نقلها لكم أخوكم : الأديب
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 10:40 PM   رقم المشاركة : ( 14 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

مبروك النجاح إهداء لموقع ملتقى شرورة - الأديب

كتبها : سلمان بن فهد العودة

إن الإنسان الذي يملك حماساً صادقاً لشيء لابد أن يصل إلى مراده في النهاية -بإذن الله تعالى-؛ فالمثابرة زوجة كل ناجح.. وهي مطلقة كل الفاشلين.
وهذه الأيام التي يعيشها أبناؤنا وبناتنا هي أيام عصيبة ومقلقة، وتحتاج إلى وعي ومتابعة من الآباء والأمهات حتى يتجاوزوا هذه المرحلة بنجاح.

أولاً: كيف تتغلب على قلق الدراسة؟
1) عش يومك، ولا تبالغ في تحمل الهموم... قال الله تعالى:"وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ"[الذاريات:22].
2) تذكر الثمن الفادح، الذي تبذله من جسمك وعقلك وحياتك...
3) دع التفكير في الماضي وإخفاقاته وفشله...، وتذكر قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (...وَإِنْ أَصَابَكَ شَيْءٌ فَلاَ تَقُلْ لَوْ أَنِّى فَعَلْتُ كَانَ كَذَا وَكَذَا. وَلَكِنْ قُلْ قَدَرُ اللَّهِ وَمَا شَاءَ فَعَلَ فَإِنَّ لَوْ تَفْتَحُ عَمَلَ الشَّيْطَانِ).
4) ارض بقضاء الله وقدره؛ فما يختاره الله لك خير مما تختاره لنفسك. وفي صحيح مسلم عَنْ صُهَيْبٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم-: (عَجَبًا لأَمْرِ الْمُؤْمِنِ إِنَّ أَمْرَهُ كُلَّهُ خَيْرٌ، وَلَيْسَ ذَاكَ لأَحَدٍ إِلاَّ لِلْمُؤْمِنِ، إِنْ أَصَابَتْهُ سَرَّاءُ شَكَرَ فَكَانَ خَيْرًا لَهُ وَإِنْ أَصَابَتْهُ ضَرَّاءُ صَبَرَ فَكَانَ خَيْرًا لَهُ ).
5) بدلاً من أن تعدد الهموم والغموم والإخفاقات عدد نعم الله عليك ولن تحصيها..! قال الله سبحانه وتعالى: "وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ"[النحل:18]، "وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَتَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا إِنَّ الْإنْسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ"[إبراهيم:34].
6) لا تهتم بصغائر الأمور؛ فإن الأمور الدنيوية كلها صغائر، لا تستحق أن تبيت ليلة قلقاً مهموماً، تدافع النوم عن عينيك.
7) لا تكن أنانياً همّك نفسك وذاتك.. حاول أن تصنع شيئاً للآخرين وأن تصنع الابتسامة في وجوههم وعلى قسماتهم وأن تقدم لهم الخدمة والمنفعة.
8) لا تحاول القصاص من أعدائك... دعهم والأيام، دعهم والليالي..
إذا أعجبتك الدهرَ حالٌ من امرئ *** فدعه ووكل أمره واللياليا
9) لا تستسلم لعقدة الإحساس المفرط بالذنب، والندم على ما مضى..؛ فإن الله تعالى يغفر الذنوب جميعا "إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ"[الزمر:53].

ثانياً: عليك أن تميز بين القلق المنتج المفيد.. الذي يحملك على المذاكرة, وعلى الضبط والحفظ وأداء الواجبات؛ وبين القلق الهدام.. الذي يأخذ من وقتك وعقلك وروحك, ويمنعك النوم والأكل والشرب والمذاكرة والحفظ.
- خذ قسطاً كافياً من النوم؛ فإن هذا لابد منه, وعليك بالاسترخاء, وبالذات في ليالي الاختبار.
- تناول قدراً كافياً من الطعام، خصوصاً الوجبات الخفيفة غير الدسمة, والعصيرات ونحوها دون أن تفرط في ذلك. ولا تكثر من المنبهات كالقهوة, والشاي, ومثيلاتها.. أما الحبوب المنبهة؛ فيجب على الشاب أن يدرك أنها محرمة ومدمرة, وقد تولّد لديه الإدمان والاعتياد، وهي لا تنفعه؛ بل تضره، فلا يغتر بمن يزينها له، أو يقول له: فترة الامتحان ثم تنتهي.
- عليك بالحركة والرياضة؛ فإذا لم تستطع لانشغالك فعلى الأقل ذاكر وأنت تتحرك، وتذهب يمنة ويسرة.
- سبح ربك.." أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ"[الرعد:28].
- لا تهمل الأسباب، فإنها مطلوبة, لكن إياك أن تتوكل على هذه الأسباب؛ بل توكل على رب الأرباب ومسبب الأسباب، قال الله -سبحانه وتعالى-:"وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ وَسَبِّحْ بِحَمْدِهِ"[الفرقان:58]، وفي سنن الترمذي بسند ضعيف, أن رجلاً قال: يَا رَسُولَ اللَّهِ! أعقل ناقتي أو أَتَوَكَّلُ فَقَالَ النبي -صلى الله عليه وسلم-: (اعْقِلْهَا وَتَوَكَّلْ)، وفي ذلك جمع بين السبب وبين التوكل على الله سبحانه وتعالى.
- لا تنس أن الحياة كلها امتحان، وأنه كما يجب عليك أن تنجح في اختبار الدراسة, يجب عليك أن تنجح في الامتحان الأكبر! قاعة الاختبار هي الحياة كلها، وعمرك هو وقت الامتحان، والنتائج إنما تظهر في نهاية المطاف!
- يحسن بالوالدين أن يهتموا بأولادهم واختباراتهم ومذاكرتهم وواجباتهم...، دون أن يتحول هذا الاهتمام إلى نوع من الإفراط في الإلحاح على الأولاد, أومضايق

ثالثاً: للمذاكرة أربع خطوات:
الأولى: القراءة الإجمالية للدرس.
فاقرأ الدرس الذي تريده مرة أو مرتين قراءة مجملة أولاً، حتى يستقر في ذهنك معناه العام, وتقيِّم هذا الموضوع, وتقدّر إن كان سهلاً أو صعباً، وتعرف عناوين هذا الدرس، وموضوعاته الأساسية.

الثانية: الضبط والفهم والحفظ.
حفظ المواد التي تحتاج إلى حفظ, أو ضبط ما يحتاج إلى ضبط، والذي اعتقده أن الأصل في الحفظ أن يكون للمعلومات التي لابد من حفظها, وما سوى ذلك يكفي فيه أن يضبطه الإنسان أو يفهمه، لكن الكثير من شبابنا أصبحوا يعتمدون على الحفظ، حتى في أشياء تحتاج إلى فهم!
وأعرف واحداً من الشباب في كلية العلوم, كان يحفظ بعض المعادلات الرياضية والتفاعلات الكيميائية, وقد تكون بضع صفحات؛ لأنه قد أوتي قدرة فائقة على الحفظ، لكن دون أن يفهم رموزها أو يستفيد منها!

الثالثة: لابد من الإتقان, والتسميع للأشياء التي ضبطها الإنسان أو حفظها, ووضع الخطوط على النقاط الرئيسة فيها.

الخطوة الرابعة: هي المراجعة والتسميع, سواء لنفسك, أو مع إخوة آخرين يمكن أن تتعاون معهم في هذه الخطوات.

كي لا تنسى:
أ- ضع خطًّا تحت النقاط الرئيسة والقواعد الأساسية والأمور المهمة.
ب- أعط نفسك حظها من الهدوء ومن الراحة.
ت- أوجد روابط للأشياء التي تريد أن تحفظها.
ث- ارفع صوتك -أحياناً- وأنت تقرأ.
ج- اكتب بيدك ما تريد ضبطه.
ح- اختر الوقت المناسب للمذاكرة.
خ- تجنب المشكلات مع المدرس أو الأهل أو الزميل أو رجل المرور أو عامل البقالة...
د- اختر المكان المناسب للمذاكرة.

رابعاً :الإجابة
1- لا بأس أن يحاول الطالب أن يكتشف أين ستكون أسئلة الاختبار، وأن يكتب أسئلة كما لو كان هو مدرس المادة، ثم يحاول أن يعتني بإجابة هذه الأسئلة دون إهمال لبقية فقرات المقرر، زد على ذلك أنه يمكن للطالب أن يأخذ أسئلة الأعوام، أو الفصول الماضية لهذا الأستاذ في هذه المادة، حتى يعرف طريقة الأستاذ في كتابة وصياغة الأسئلة، ويراجعها بشكل جيد.
2- قبل أن تذهب إلى الاختبار لا تنس وجبة الإفطار مهما كان وقتك ضيقاً.
3- اهتم بالجدول.. أحد أصدقائي كان متفوقاً، والآن لم يواصل الدراسة.. لماذا؟ لأنه أخطأ في أحد المرات في الجدول، فتولد عنده عقدة، وهذه العقدة صنعت له مشكلة ترك الدراسة على إثرها! فتأكد تماماً من الجدول, لا تذاكر إلا المادة المقصودة المطلوبة منك غداً, وانتبه! لوقت بداية الاختبار.
3- استعن بالله تعالى واذكره, واستفتح باسمه العظيم في كل الأشياء.
4- عليك بالتبكير عند دخول القاعة، وإحضار جميع الحاجيات التي تريدها؛ من الأقلام وغيرها.
5- اقرأ الأسئلة بهدوء، واسأل المدرس عن أي سؤال لم تفهمه, أو لم تعرف المقصود منه.
6- اختر أسهل الأسئلة وأجب عنها، ولا تلتزم بالترتيب؛ فإنك إذا بدأت بالإجابة عن السهل لان لك ما بعده.
7- أجِّل الأشياء التي لا تعرفها, ولا تقلق؛ فسوف ينفتح لك باب الحل-إن شاء الله-. لا تقلق حينما ترى زملاءك قد بدأوا بالجواب وأنت تأخرت عنهم قليلاً.
8- اعتن بجودة الخط والتنظيم والرسم، وعدم الكشط قدر المستطاع.
9- تجنب الغش فهو محرم.
10- وزع الوقت باعتدال بين الأسئلة، وإياك أن تفرط في الإجابة عن سؤال على حساب بقية الأسئلة.
11- قاوم الرغبة في تسليم ورقة الإجابة للمدرس, وكأنك تريد أن تخرج بسرعة؛ لتعرف ماذا أصبت وماذا أخطأت، أو لتستمع إلى زملائك..كلا! قاوم هذه الرغبة وابق إلى آخر وقت ممكن، وراجع إجاباتك، واقرأ الأسئلة مرة أخرى.. تأكد قد تكون نسيت فقرة في السؤال الثاني؛ فارجع إليها، بدلاً من أن تندم بعد خروجك.
12- لا تترك أي سؤال بدون حل؛ حتى لو لم تكن عارفاً بالجواب اكتب الحل... وفيما إذا كان السؤال سؤالاً شرعياً, فإنك تكتب الحل على سبيل الاحتمال أو الظن, أو أنه يبدو لي أو يظهر لي أن الجواب هو كذا وكذا، وهذا ليس فيه كذب ولا افتراء، كما قد يظنه البعض؛ فالمقام ليس مقام فتوى وإنما مقام اختبار وتدريب وتجريب.
أسأل الله أن يسدد إجابتك، ويلهمك الصواب، ويمنحك النجاح والتوفيق، ويجعل السعادة رفيقك حيث ما كنت.

المصدر : الإسلام اليوم


نقلها لكم : أخوكم : الأديب

ودعائي لجميع الطلاب بالتوفيق والنجاح ... زنقول للجميع نهاية الإختيارات - مبروك النجاح .
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 10:43 PM   رقم المشاركة : ( 15 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

أتمنى أن يحوز هذا الموضوع على إعجابكم واستحسانكم .
وأن يحقق الفائدة المرجوه لأبنائنا الطلاب .
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 10:48 PM   رقم المشاركة : ( 16 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

دعوة

الأخوة مشرفي الموقع - القسم -
أتمنى التفاعل مع الموضوع - ونشره في المنتدى بالطريقة المناسبة لليتسنى لجميع الطلاب وجميع الطلاب مشاهدته والإستفادة منه .

فكرة : عمل رابط في صفحة القسم - الموقع - الرئيسية - للموضوع .
الهدف : ليس الشهرة - إنما ليسهل على الجميع مشاهدته لأهمية الموضوع .

كتب الله أجر الجميع ، ودمتم .
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 11:24 PM   رقم المشاركة : ( 17 )

الصورة الرمزية الـــرويـــحـــي66
الـــرويـــحـــي66 غير متواجد حالياً
العضوية : 206
تاريخ التسجيل : Nov 2006
المكان : ??????????
عدد المشاركات : 4,516
النقاط : الـــرويـــحـــي66 جيد جداًالـــرويـــحـــي66 جيد جداًالـــرويـــحـــي66 جيد جداً
مستوى التقييم : 30

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بارك الله فيك اخي العزيز الاديب
مجهود اكثر من رائع

,
,
,
نتمنى التوفيق لجمــــــــيع الطلاب
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 11:46 PM   رقم المشاركة : ( 18 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الأخ : ( الرويحي 66)

شكراً لك
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 14 Jun 2008, 11:48 PM   رقم المشاركة : ( 19 )

الأديب غير متواجد حالياً
العضوية : 4543
تاريخ التسجيل : Jun 2008
عدد المشاركات : 16
النقاط : الأديب صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الأخوة المشرفين :

مشكورين على كل ما تقدموه في ملتقاكم الرائع .

أتمنى تثبيت الموضوع في القسم - لأهميته لطلابنا .

ودمتم .
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 24 Jun 2008, 03:05 AM   رقم المشاركة : ( 20 )

moh2000 غير متواجد حالياً
العضوية : 86
تاريخ التسجيل : Nov 2006
عدد المشاركات : 37
النقاط : moh2000 صاعد
مستوى التقييم : 13

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

شكر الله جهدك أخي وجلا همّك ،

ووفقك المولى لكلّ خيرٍ ، وسدّد خُطاك ..
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
إضافة ردإنشاء موضوع جديد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جامعةالامام تعلن مواعيد وشروط القبول للطلاب والطالبات المنتظمين بتال ملتقى التعليم 1 23 Jun 2008 04:01 PM
انواع الطلاب باكرمان ملتقى إستراحة الأعضاء 8 23 Feb 2008 08:44 PM
ظاهرة الأعجاب بين المعلمات والطالبات !!!! الطوفان ملتقى الحوار العام 30 03 Dec 2007 06:03 PM
ايش بيصير في الطلاب والطالبات لو صار اختلاط في المدارس زهور ملتقى إستراحة الأعضاء 17 18 Jun 2007 11:15 PM
اجابات بعض الطلاب المنسمين في الاختبارات دايم البسمة ملتقى إستراحة الأعضاء 8 31 May 2007 05:49 PM


Powered by vBulletin® 2011
كل مايطرح بالملتقى لا يعبر عن رأي الإدارة وإنما يعبر عن رأي كاتبه