التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 03 May 2012, 08:51 AM
 

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  شايل جروحي بروحي غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 11672
تـاريخ التسجيـل : Jun 2011
المشاركـــــــات : 15,275 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 342
قوة التـرشيــــح : شايل جروحي بروحي جيد جداً ونحو الإبداعشايل جروحي بروحي جيد جداً ونحو الإبداعشايل جروحي بروحي جيد جداً ونحو الإبداعشايل جروحي بروحي جيد جداً ونحو الإبداع
Newua (11) أين أنت من هذا الحب ...؟ عدد المشاهدات 160 / عدد الردود 2

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عطش أبو بكر الصديق
يقول سيدنا أبو بكر : كنا في الهجرة وأنا عطشان جدا ، فجئت بمذقة لبن فناولتها للرسول صلى الله عليه وسلم ، وقلت له : اشرب يا رسول الله ، يقول أبو بكر : فشرب النبي صلى الله عليه وسلم حتى ارتويت !!
لا تكذّب عينيك !!
فالكلمة صحيحة ومقصودة ، فهكذا قالها أبو بكر الصديق ..
هل ذقت جمال هذا الحب ؟ انه حب من نوع خاص ..!!
أين نحن من هذا الحب !؟

واليك هذه ولا تتعجب ، انه الحب .. حب النبي أكثر من النفس ..

يوم فتح مكة أسلم أبو قحافة [ أبو سيدنا أبو بكر ] وكان إسلامه متأخرا جدا وكان قد عمي ، فأخذه سيدنا أبو بكر وذهب به إلى النبي صلى الله عليه وسلم ليعلن إسلامه ويبايع النبي صلى الله عليه وسلم
فقال النبي صلى الله عليه وسلم ' يا أبا بكر هلا تركت الشيخ في بيته ، فذهبنا نحن إليه ' فقال أبو بكر : لأنت أحق أن يؤتى إليك يا رسول الله .. وأسلم أبو قحافة .. فبكى سيدنا أبو بكر الصديق ، فقالوا له : هذا يوم فرحة ، فأبوك أسلم ونجا من النار فما الذي يبكيك ؟ تخيّل .. ماذا قال أبو بكر ..؟

قال: لأني كنت أحب أن الذي بايع النبي الآن ليس أبي ولكن أبو طالب ، لأن ذلك كان سيسعد النبي أكثر ..
سبحان الله ، فرحته لفرح النبي أكبر من فرحته لأبيه أين نحن من هذا ؟

ثوبان رضي الله عنه
غاب النبي صلى الله عليه وسلم طوال اليوم عن سيدنا ثوبان خادمه وحينما جاء قال له ثوبان : أوحشتني يا رسول الله وبكى ، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : ' اهذا يبكيك ؟ ' قال ثوبان : لا يا رسول الله ولكن تذكرت مكانك في الجنة ومكاني فذكرت الوحشة فنزل قول الله تعالى { وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا } [69] سورة النساء

سواد رضي الله عنه
سواد بن عزيّة يوم غزوة أحد واقف في وسط الجيش فقال النبي صلى الله عليه وسلم للجيش :' استووا.. استقيموا '. فينظر النبي فيرى سوادا لم ينضبط فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ' استو يا سواد ' فقال سواد : نعم يا رسول الله ووقف ولكنه لم ينضبط ، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم بسواكه ونغز سوادا في بطنه قال : ' استو يا سواد '، فقال سواد : أوجعتني يا رسول الله ، وقد بعثك الله بالحق فأقدني ! فكشف النبي عن بطنه الشريفة وقال :' اقتص يا سواد '. فانكب سواد على بطن النبي يقبلها . يقول : هذا ما أردت وقال : يا رسول الله أظن أن هذا اليوم يوم شهادة فأحببت أن يكون آخر العهد بك أن تمس جلدي جلدك

ما رأيك في هذا الحب
وأخيرا لا تكن أقل من الجذع ....
كان النبي صلى الله عليه وسلم يخطب في مسجده قبل أن يقام المنبر بجوار جذع الشجرة حتى يراه الصحابة .. فيقف النبي صلى الله عليه وسلم يمسك الجذع ، فلما بنوا له المنبر ترك الجذع وذهب إلى المنبر 'فسمعنا للجذع أنينا لفراق النبي صلى الله عليه وسلم ، فوجدنا النبي صلى الله عليه وسلم ينزل عن المنبر ويعود للجذع ويمسح عليه ويقول له النبي صلى الله عليه وسلم :' ألا ترضى أن تدفن هاهنا وتكون معي في الجنة ؟ '. فسكن الجذع .
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 04 May 2012, 01:15 AM   رقم المشاركة : ( 2 )

الصورة الرمزية ṀǍŃṨİṰҚ
ṀǍŃṨİṰҚ غير متواجد حالياً
العضوية : 12404
تاريخ التسجيل : Sep 2011
المكان : على ضفة الوآقع ..
عدد المشاركات : 3,146
النقاط : ṀǍŃṨİṰҚ جيد جداًṀǍŃṨİṰҚ جيد جداً
مستوى التقييم : 20

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: أين أنت من هذا الحب ...؟

بـ آبي آنت وآمي يـ رسول الله .. صلى الله عليكـَ وسلّم ..

مآذآ قدمنآ نحنُ لـ رسول الله ؟

قآطعنآ الزبده الدنمركيه .. والسنتوب .. آمرٌ يُضحكـ ويُبكي في آنٍ وآحد ..
.
.
إذآ إنتهآء المؤذن من الآذآن فـ قولوا (اللهم ربّ هذه الدعوة التآمه والصلآة القآئمه آتي سيدنآ ونبينآ محمداً الوسيلة والفضيله وآبعثه الله المقآم المحمود الذي وعدته) ..
توقيع » ṀǍŃṨİṰҚ
.
.
.

اللّهمَّ نصراً عآجِلاً لَ آهلنآ في سوريآ وَ بورمآ وَ مآلي وَ العِرآق وَ الآحوآز وَ فلسطين وَ مصر ، يَ ربْ ..!

.
.

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 04 May 2012, 01:22 AM   رقم المشاركة : ( 3 )

الصورة الرمزية الليزر
الليزر غير متواجد حالياً
العضوية : 11649
تاريخ التسجيل : Jun 2011
عدد المشاركات : 787
النقاط : الليزر صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: أين أنت من هذا الحب ...؟

حفظك الله ياصاحب الموضوع زدنا من هذا .......ما اجمل حياة الرسول(ص) وصحابته
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
إضافة ردإنشاء موضوع جديد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



Powered by vBulletin® 2011
كل مايطرح بالملتقى لا يعبر عن رأي الإدارة وإنما يعبر عن رأي كاتبه