التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 20 Sep 2010, 01:06 AM
الصورة الرمزية آم آلسآلفه
 

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  آم آلسآلفه غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 7779
تـاريخ التسجيـل : Jan 2010
المشاركـــــــات : 430 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 21
قوة التـرشيــــح : آم آلسآلفه صاعد
1 (17) حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,, عدد المشاهدات 844 / عدد الردود 8




..بسم الله الرحمن الرحيم..


الكل منا يعلم ماتعرضت له الصديقة بنت الصديق السيدة عائشة رضي الله عنها من تطاول وقذف




ويجب علينا الدفاع عن امنا ام المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها فهي عرض المصطفى الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم زوجته وحبيبته ..





ومن خلال هذه الصفحة انقل لكم سيرتها العطرة رضي الله عنها وارضاها



قال القحطاني في نونيته :




أكرم بعائشة الرضى من حرة بكر مطهرة الإزار حصان


............هي زوج خير الأنبياء وبكره وعروسه من جملة النسوان


هي عرسه هي أنسه هي إلفه هي حبه صدقاً بلا أدهان

...........أو ليس والدهـا يصافي بعلها وهما بروح الله مؤتلفان











وقال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم " فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام .





سماها الله ام المؤمنين ومن لا يرضى بها اماً فليس بمؤمن وما ضر السحاب نبح الكلاب




انها لم تكن مجرد صحابية عادية و لكنها من علماء الصحابة




مات رسول الله صلى الله عليه وسلم.. بين سحرها و نحرها فهنيئا لها رضوان ربي عليها







أم المؤمنين عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنهما



الصديقة بنت الصديق المبرأة من فوق سبع سماوات

هي معلمة الرجال ، الصديقة بنت الصديق ، خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، بنت أبي بكر عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر ، القرشية التيمية ، المكية أم المؤمنين ، زوجة سيد ولد آدم وأحب نسائه إليه ، وابنة أحب الرجال إليه المبرأة من فوق سبع سماوات .

تتلمذت وتخرجت من مدرسة النبوة ، فقد تولاها في طفولتها شيخ المسلمين أبوها الصديق ، ورعاها في شبابها نبي البشرية ومعلمها ..

وكان تزويجه صلى الله عليه وسلم بها بأمر من الله عزوجل إثر وفاة خديجة رضي الله عنها فتزوج بها وبسودة بنت زمعة رضي الله عنهما في وقت واحد ، ولكنه دخل بسودة وتفرد بها ثلاثة أعوام حتى بنى بعائشة في شوال بعد وقعة بدر ، وانتقلت العروس الصغيرة على بيت النبوة ، الذي كان عبارة عن حجرة من الحجرات شيدت حول المسجد من اللبن وسعف النخيل ، وقد وضع فيه فراش من أدم حشوه ليف ، ليس بينه وبين الأرض إلا الحصير وعلى فتحة الباب أسدل ستاراً من الشعر ..

حبه صلى الله عليه وسلم لهـــا :

عن عمرو بن العاص رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم استعمله على جيش ذات السلاسل ، قال : فأتيته فقلت : يا رسول الله ، أي الناس أحب إليك ؟ قال : عائشة . قال : من الرجال ؟ قال : أبوها )) رواه الترمذي وقال : حديث حسن صحيح ..

عن عائشة رضي الله عنها أن نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم كُنَّ حزبين : فحزب فيه عائشة وحفصة وصفية وسودة ، والحزب الآخر أم سلمة وسائر نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان المسلمون قد علموا حب رسول الله صلى الله عليه وسلم عائشة ، فإذا كانت عند أحدهم هدية يريد أن يهديها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أخَّرها ، حتى إذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت عائشة بعث صاحب الهدية إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت عائشة .

فكلَّم حزب أم سلمة فقلن لها : كلمي رسول الله صلى الله عليه وسلم يكلم الناس فيقول : من أراد أن يهدي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم هدية فليهدها حيث كان من بيوت نسائه ، فكلمته أم سلمة بما قلن ، فلم يقل لها شيئاً ، فسألنها فقالت : ما قال لي شيئاً ، فقلن لها : فكلميه ، قالت : فكلمته حين دار إليها أيضاً ، فلم يقل لها شيئاً . فسألنها فقالت : ما قال لي شيئاً . فقلن لها : كلميه حتى يكلمك . فدار إليها فكلمته ، فقال لها : لا تؤذيني في عائشة ، فإن الوحي لم يأتني وأنا في ثوب امرأة إلا عائشة . قالت : أتوب إلى الله من أذاك يا رسول الله . ثم إنهن دعون فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرسلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تقول : إن نساءك ينشدنك العدل في بنت أبي بكر . فكلمته ، فقال : يا بنية ألا تحبين ما أحب ؟ قالت : بلى . فرجعت إليهن فأخبرتهن ، فقلن : ارجعي إليه ، فأبت أن ترجع . فأرسلن زينب بنت جحش ، فأتته فأغلظت وقالت : إن نساءك ينشدنك الله العدل في بنت ابن أبي قحافة ، فرفعت صوتها حتى تناولت عائشة – وهي قاعدة – فسبتها ، حتى إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لينظر إلى عائشة هل تكلم ؟ قال : فتكلمت عائشة ترد على زينب حتى أسكتتها . قالت النبي صلى الله عليه وسلم إلى عائشة وقال : (( إنها بنت أبي بكر )) رواه البخاري ..

وكانت خير زوجة صبرت مع الرسول الكريم على الفقر والجوع حتى كانت تمر الأيام الطويلة وما يوقد في بيت رسول الله نار لخبز أو طبيخ ، وإنما كانا يعيشان على الأسودين التمر والماء .

ولما أقبلت الدنيا على المسلمين أتيت مرة بمائة ألف درهم وكانت صائمة ففرقتها كلها ، وليس في بيتها شئ . فقالت لها مولاتها : أما استطعت أن تشتري بدرهم لحماً تفطرين عليه ؟ قالت : لو كنت ذكرتيني لفعلت .

فكانت مرجع الرجال في تلقي العلم والبلاغة ومرجعاً لهم في الحديث والسنة والفقه ، فقال الزهري : " لو جمع علم عائشة إلى علم جميع النساء ، لكان علم عائشة أفضل " ..

وقال هشام بن عروة عن أبيه قال : " لقد صحبت عائشة ، فما رأيت أحداً قط كان أعلم بآية أنزلت ، ولا بفريضة ، ولا بسنة ، ولا بشعر ، ولا أروى له ، ولا بيوم من أيام العرب ، ولا بنسب ولا بكذا ولا بكذا ولا بقضاء ولا طب منها فقلت لها : يا خالة الطب من أين علمته ؟ ، فقالت : كنت أمرض فينعت لي الشئ ، ويمرض المريض فينعت له ، واسمع الناس بعضهم لبعض فأحفظه "

وعن مسروق قال : قلنا له : هل كانت عائشة تحسن الفرائض ؟ قال : " والله لقد رأيت أصحاب محمد الأكابر يسألونها عن الفرائض ومع هذا كله كانت رضي الله عنها تغار ، بل من أشد نساء النبي صلى الله عليه وسلم غيره عليه . وهذه من طبيعة المرأة ، ولكن غيرتها مقبولة مهذبة لم تصل إلى حد التسويغ لها بإيذاء الضرائر " ..

فعندما مرض رسول الله بعد عودته من حجة الوداع كان يقول وهو يطوف على نسائه متسائلاً : أين أنا غداً ؟ .. أين أنا بعد غدٍ ؟ ، استبطاء ليوم عائشة ، فطابت نفوس بقية أمهات المؤمنين رضي الله عنهن جميعاً : بأن يمرض رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث أحب ، وقُلن جميعاً : يارسول الله قد وهبنا أيامنا لعائشة ..

وانتقل حبيب الله إلى بنت الحبيبة ، فسهرت تمرضه ، فداك أبي وأمي يارسول الله .. وحانت لحظة الرحيل ورأسه الشريفة على حجرها ..

قالت أم المؤمنين تصف اللحظة الرهيبة : توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي ، وفي يومي وفي ليلتي وبين سحري ونحري ، ودخل عبد الرحمن بن أبي بكر ومعه سواك رطب ، فنظر إليه حتى ظننت أنه يريده ، فأخذته فمضغته ونفضته وطيبته ، ثم دفعته إليه ، فاستن به كأحسن ما رأيته مستناً قط ، ثم ذهب يرفعه إليَّ ، فسقطت يده ، فأخذت أدعو الله له بدعاء كان يدعو به له جبريل ، وكان هو يدعو به إذا مرض . فلم يدع به في مرضه ذاك ، فرجع بصره إلى السماء وقال : (( الرفيق الأعلى )) وفاضت نفسه ، فالحمد لله الذي جمع بين ريقي وريقه في آخر يوم من الدنيا ..

ودفن صلى الله عليه وسلم حيث قبض في بيتها ، وعاشت بعده تعلم الرجال والنساء ، وتشارك في صنع التاريخ إلى أن وافتها المنية ليلة الثلاثاء لسبع عشرة مضين من رمضان سنة سبع وخمسين وهي في السادسة والستين من عمرها ..
..منقول من موقع بيت النبوة ..



يــتبــع
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 01:19 AM   رقم المشاركة : ( 2 )

الصورة الرمزية آم آلسآلفه
آم آلسآلفه غير متواجد حالياً
العضوية : 7779
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 430
النقاط : آم آلسآلفه صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,



الدفاع عن أم المؤمنين ( عائشة رضى الله عنها )

لفضيلة الشيخ محمد حسان و نبيل العوضى بنشيد بصوت ابو عزام




للمشآهده آرعص على الرآبط

ط§ظ„ط¯ظپط§ط¹ ط¹ظ† ط£ظ… ط§ظ„ظ…ط¤ظ…ظ†ظٹظ† ( ط¹ط§ط¦ط´ط© ط±ط¶ظ‰ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ†ظ‡ط§ ) ظ„ظپط¶ظٹظ„ط© ط§ظ„ط´ظٹط® ظ…ط*ظ…ط¯ ط*ط³ط§ظ† ظˆظ†ط¨ظٹظ„ ط§ظ„ط¹ظˆط¶ظ‰ ط¨ظ†ط´ظٹط¯ ط¨طµظˆطھ ط§ط¨ظˆ ط¹ط²ط§ظ….flv - 4shared.com - online file sharing and storage - download




الدفاع عن أم المؤمنين ( عائشة رضى الله عنها )

نشيد بصوت الشيخ يوسف معاطى



للمشآهده آرعص على الرآبط


ط§ظ„ط¯ظپط§ط¹ ط¹ظ† ط£ظ… ط§ظ„ظ…ط¤ظ…ظ†ظٹظ† ( ط¹ط§ط¦ط´ط© ط±ط¶ظ‰ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ†ظ‡ط§ ) ظ†ط´ظٹط¯ ط¨طµظˆطھ ظٹظˆط³ظپ ظ…ط¹ط§ط·ظ‰.wmv - 4shared.com - file sharing - download movie file




الدفاع عن أم المؤمنين ( عائشة رضى الله عنها )

نشيد مؤثر من قناة الرحمة




للمشآهده آرعص على الرآبط


ط§ظ„ط¯ظپط§ط¹ ط¹ظ† ط£ظ… ط§ظ„ظ…ط¤ظ…ظ†ظٹظ† ( ط¹ط§ط¦ط´ط© ط±ط¶ظ‰ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ†ظ‡ط§ ) ظ†ط´ظٹط¯ ظ…ط¤ط«ط± ظ…ظ† ظ‚ظ†ط§ط© ط§ظ„ط±ط*ظ…ط©.flv - 4shared.com - online file sharing and storage - download





الدفاع عن أم المؤمنين ( عائشة رضى الله عنها )

نشيد بصوت مشارى بن راشد العفاسى من قناة وصال




للمشآهده آرعص على الرآبط

ط§ظ„ط¯ظپط§ط¹ ط¹ظ† ط£ظ… ط§ظ„ظ…ط¤ظ…ظ†ظٹظ† (ط¹ط§ط¦ط´ط© ط±ط¶ظ‰ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ†ظ‡ط§ ) ظ†ط´ظٹط¯ ط¨طµظˆطھ ظ…ط´ط§ط±ظ‰ ط¨ظ† ط±ط§ط´ط¯ ط§ظ„ط¹ظپط§ط³ظ‰ ظ…ظ† ظ‚ظ†ط§ط© ظˆطµط§ظ„.flv - 4shared.com - online file sharing and storage - download




الدفاع عن أم المؤمنين ( عائشة رضى الله عنها )

نشيد من قناة صفا‎



للمشآهده آعص على الرآبط

‫ط§ظ„ط¯ظپط§ط¹ ط¹ظ† ط£ظ… ط§ظ„ظ…ط¤ظ…ظ†ظٹظ† ( ط¹ط§ط¦ط´ط© ط±ط¶ظ‰ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ†ظ‡ط§ ) ظ†ط´ظٹط¯ ظ…ظ† ظ‚ظ†ط§ط© طµظپط§ ‬â€ژ.flv - 4shared.com - online file sharing and storage - download




الدفاع عن أم المؤمنين ( عائشة رضى الله عنها )

الشيخ أبو إسحاق الحويني & الشيخ مصطفي العدوي




للمشآهده آرعص على الرآبط

ط§ظ„ط´ظٹط® ط£ط¨ظˆ ط¥ط³ط*ط§ظ‚ ط§ظ„ط*ظˆظٹظ†ظٹ & ط§ظ„ط´ظٹط® ظ…طµط·ظپظٹ ط§ظ„ط¹ط¯ظˆظٹ ط¯ظپط§ط¹ط§ظ‹ ط¹ظ† ط¹ط±ط¶ ط£ظ… ط§ظ„ظ…ط¤ظ…ظ†ظٹظ† (ط¹ط§ط¦ط´ط© ط±ط¶ظٹ ط§ظ„ظ„ظ‡ ط¹ظ†ظ‡ط§.avi - 4shared.com - file sharing - download movie file



يتــبع
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 01:24 AM   رقم المشاركة : ( 3 )

الصورة الرمزية آم آلسآلفه
آم آلسآلفه غير متواجد حالياً
العضوية : 7779
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 430
النقاط : آم آلسآلفه صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,


اعلموا عباد الله أننا لمّا نتكلم عن عائشــة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنها
يدفعنا لذلك عظيم حقهـا علينا
الذي جعله الله لها وأوجبه على كل مسلم
فعائشـة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنها
ليست كغيرهامن النسـاء هي زوج النبي صلى الله عليه وسلم فرض علينا حبها واختارها زوجة لنبيه صلى الله عليه وسلم في الدنيا والآخرة وسماها أم المؤمنين قال تعالى: " وأزواجه أمهاتهم"0
وبرأها من فوق سبع سماوات مما رماها به المنافقون وورثتهم إلى عصرناالحالي الذين يرمونها بالفاحشة (كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا) شل الله ألسنتهم وجـازاهم بسـوء صنيعهم
وهل يختار الله سبحانه لنبيه إلا طاهرمطهرة نقية ؟ فهل من متفكر؟!
وحتى تعلموا شناعة القول: فليتخيل كل واحد منا أنه طعن في شرفه واتهمت زوجته بالفاحشة فعلى أي حـال سيكون ؟
فكيف إذا كان المطعون بها زوجة خير الورى صلى الله عليه وسلم فهل أعراضنا أغلى من عرضه؟


واعلموا أن مما يجب على كل مسلم اعتقاده أن عائشة أم المؤمنين مطهرة ومن قول أهل الكذب والبهتان مبرأة ولانشك بأن الله جل وعلا لا يمكن أن يجعل تحت نبيِّه إلا مطهرة عفيفة مصونة

هذا من صميم عقيدتنا نحن أهل السنـة والجماعة ..

ومن زعم في عائشةأم المؤمنين غير هذا مما رماها به أهل البهتان كرأس المنافقين عبد الله بن أبيّ بن سلول ووارثيه إلى هـذا الزمـان كرميهم لها بالفاحشة فهذا كــــافـر بإجماع المسلمين "وغداً عند ربهم يجتمعون فيقتص المظلوم
ممن ظلمه فيـا ويـح مــن كــان خصمـه محمـدا صلى الله عليه وسلم.." فالله الموعد..
فعليك يامسلم أن تعتقد هذه العقيدة الصحيحة

في أمك الصديقة بنت الصديق المبرأة من فوق سبع سماوات

وأن تبرأ من كل قول يقدح بها وبعدالتها وأعلم أن الطعن فيها طعن في فراش النبي صلى الله عليه وسلم وقدح في حكمة الله سبحانه الذي اختارها زوجة لنبيه


كما أنه يجب عليك أن تبغض كل ملة تدين وتعتقد الطعن في عائشة أم المؤمنين واتهامها بالرذيلة

وإن تسمى أصحابها باسم الإسلام وتلفظوا بالشهــادتين فإن من اعتقد ذلك كــافـر لا تجوز محبته ولا موالاته ولا أكل ذبيحته ولا الزواج منه ولا تزويجه


ويكفي أن الله سبحانه وتعالى من عظيم حكمته ابتلى هؤلاء

باقترافهم لفاحشة الزنا يسمونها بغير اسمها "جزاء وفاقا" لطعنهم بعائشةأم المؤمنين المطهرة العفيفة المبرأة
فالواجب عليك أيها المسلم

محبة عائشةأم المؤمنين وموالاتها ومعرفة تمام قدرها ومنزلتها واعتقاد هذه العقيدة دون النظر
لأقاويل المرجفين الدخلاء على ديننا وشرعنا

ويكفي أن الله سماها أم المؤمنين
هي وأزواج النبي صلى الله عليه وسلم

فمن لم تكن عائشةأم المؤمنين أمه فليس بمؤمن ومن تبرأمنها فحريُّ به أن يحـال بينه وبين جنــــان الخلـد

فإذا اعتقدت موالاتها ومحبتها فعدَّ ذلك أرجأ أعمالك عند الله واعلم أنك عملت عملاً عظيماً تستحق عليه الأجر من الكريم الذي لا يضيع أجر من المحسنين0


هذا واعلموا أنه لا يحزن على عائشةأم المؤمنين

إلا من كانت هي أمـه وأما أولئك السقط المتهافتون
وراء الإفك الصادون عن الحق الطاعنون في خير الخلق فإياك وإياهم
واحذر طريقهم فإنهم يقودون إلى الهاوية والتبرؤ من خيرالبشر

أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وموالاة كل كافر وفاجر


يتبع
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 01:29 AM   رقم المشاركة : ( 4 )

الصورة الرمزية آم آلسآلفه
آم آلسآلفه غير متواجد حالياً
العضوية : 7779
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 430
النقاط : آم آلسآلفه صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,



أليس منا من يغاااااااااااااااااااار ؟

أليس منا من يتجند لنصرة ام المؤمنين ؟

ايها المسلم , أيتها المسلمة

ماذا انت فاعل إن سُبت أمك ؟

ماذا أنت فاعل إن قيل لك أمك زنديقة أو فاجرة ؟

ماذا أنت فاعل إن قبل لك أن أمك بالنار معلقة ؟

.......إلخ



أكيد لن ترضى , واعلم ذلك

ستزبد ....

وترعد ...

وتتوعد ....

وووووو

كيف يتطاولون على أمي أو ابي او أختي ؟؟


أقول :


ماذا أنت فاعل إذن وقد سبت ولعنت وووو أمك ؟



ألم يقل الله تعالى : النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ






هنا نريد نصرة ام المؤمنين عائشة رضى الله عنها


هنا نصرة الصديقة بنت الصديق حبيبة حبيب الله


هنا نقول حقا في امنا الطاهرة المبرأة ونتبرأ من السفهاء أعداء الله


هنا الدفاع عن امنا عائشة ارواحنا لها الفداء رضوان ربي عليها


هنا ندافع عن امنا بنشر فضائلها وسيرتها وعلمها ليعلم الجميع مكانتها رضوان الله عليها



اللهم ما كان صواب فمنك وما كان خطأ فمن نفسي ومن الشيطان

 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 01:58 AM   رقم المشاركة : ( 5 )

الصورة الرمزية اشراقة أمل
اشراقة أمل غير متواجد حالياً
العضوية : 9099
تاريخ التسجيل : Aug 2010
المكان : ِِأَنّآ ھَلْڪَآنَـہْ يَآيُمَـہ أَنَآ تَعْبَآنَـہ ضَمِيْنِےْ ِِِ
عدد المشاركات : 10,354
النقاط : اشراقة أمل متألق وكبيراشراقة أمل متألق وكبيراشراقة أمل متألق وكبيراشراقة أمل متألق وكبيراشراقة أمل متألق وكبير
مستوى التقييم : 48

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,


رضي الله عنها وأرضاها

حسبنا الله ونعم الوكيل على كل من تطاول على الصديقة بنت الصديق
توقيع » اشراقة أمل


 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 02:04 AM   رقم المشاركة : ( 6 )

الصورة الرمزية الخيـــال
الخيـــال غير متواجد حالياً
العضوية : 7199
تاريخ التسجيل : Nov 2009
المكان : .. خروج بلا عوده ..
عدد المشاركات : 6,672
النقاط : الخيـــال جديدالخيـــال جديد
مستوى التقييم : 33

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,

رضي الله عن عائشة وأرضاها العفيفه المصون الطاهرة

ولعن الله من سبها أو تكلم فيها
توقيع » الخيـــال
" حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون "
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 03:22 AM   رقم المشاركة : ( 7 )

الصورة الرمزية ०мя•»Ŝђάớṧњ
०мя•»Ŝђάớṧњ غير متواجد حالياً
العضوية : 9415
تاريخ التسجيل : Sep 2010
المكان : فيَ ضجهِ ممَدينهِ !
عدد المشاركات : 16,092
النقاط : ०мя•»Ŝђάớṧњ جيد جداً ونحو الإبداع०мя•»Ŝђάớṧњ جيد جداً ونحو الإبداع०мя•»Ŝђάớṧњ جيد جداً ونحو الإبداع
مستوى التقييم : 65

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,

حسبنا الله ونعم الوكيل

اسأل الله ان يكفي المسلمين شر الرافضة احفاد المجوس
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 03:37 AM   رقم المشاركة : ( 8 )

الصورة الرمزية آم آلسآلفه
آم آلسآلفه غير متواجد حالياً
العضوية : 7779
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 430
النقاط : آم آلسآلفه صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,

يعطيكم العآفيه على المرور

حبايبي الغرض من الموضوع مو السب واللعن

الغرض من الموضوع آننآ نكتب كل شي يخص آمنآ عآئشة رضي الله عنهآ

حيآتها الآحآديث الي قآمت بنقلهآ

كل مايخصهآآ

أتمنى آنكم ماتهملون الموضوع

لآني أنا بجمد حسابي وحبيت يكون آخر موضوع لي هالموضوع

يعطيكم العآفيه وماقصرتوآ

وياليت تستمرون بهالحمله ولاتهملونآ


^_^
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 20 Sep 2010, 06:19 AM   رقم المشاركة : ( 9 )

الصورة الرمزية ـآلعيطموس~
ـآلعيطموس~ غير متواجد حالياً
العضوية : 7628
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 1,020
النقاط : ـآلعيطموس~ صاعد
مستوى التقييم : 13
Male/Female علم الدولة

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: حملة الدفآع عن آم المؤمنين عآئشة رضي الله عنهآ ,,,

قصيدة ابن بهيج الادريسي في فخر ام المؤمنين



ما شَانُ أُمِّ المُؤْمِنِينَ وَشَانِي *** هُدِيَ المُحِبُّ لها وضَلَّ الشَّانِي

إِنِّي أَقُولُ مُبَيِّناً عَنْ فَضْلِهــا *** ومُتَرْجِمــاً عَنْ قَوْلِها بِلِسَانِـي

يـا مُبْغِضِي لا تَأْتِ قَبْرَ مُحَمَّدٍ *** فالبَيْتُ بَيْتِي والمَكانُ مَكانِـي

إِنِّـي خُصِصْتُ على نِساءِ مُحَمَّدٍ *** بِصِفات بِرٍّ تَحْتَهُنَّ مَعانِـي

وَسَبَـقْتُهُنَّ إلى الفَضَائِلِ كُلِّها *** فالسَّبْقُ سَبْقِي والعِنَانُ عِنَانِي

مَرِضَ النَّبِيُّ وماتَ بينَ تَرَائِبِي *** فالْيَوْمُ يَوْمِي والزَّمانُ زَمانِي

زَوْجِــي رَسولُ اللهِ لَمْ أَرَ غَيْرَهُ *** اللهُ زَوَّجَنِـي بِهِ وحَبَانِــــي

وَأَتَاهُ جِبْرِيلُ الأَمِينُ بِصُورَتِـي *** فَأَحَبَّنِــي المُخْتَـارُ حِينَ رَآنِي

أنـابِكْـرُهُ العَذْراءُ عِنْدِي سِرُّهُ *** وضَجِيعُـهُ فــي مَنْزِلِي قَمَـرانِ

وتَكَـلـَّمَ الـلـهُ العَظيـــمُ بِحُجَّتِــي *** وَبَرَاءَتِـي في مُحْكَـمِ القُرآنِ

والـلـهُ خَـفـَّرَنِي وعَـظَّـمَ حُـرْمَـتِـي *** وعلى لِسَـانِ نَبِيِّهِ بَرَّانِـي

واللهُ في القُرْآنِ قَدْ لَعَنَ الذي *** بَعْدَ البَرَاءَةِ بِالقَبِيحِ رَمَانِي

واللهُ وَبَّخَ مَنْ أَرادَ تَنَقُّصِي *** إفْكاً وسَبَّحَ نَفْسَهُ في شَانِـي

إنِّي لَمُحْصَنَةُ الإزارِ بَرِيئَةٌ *** ودَلِيلُ حُسْنِ طَهَارَتِي إحْصَانِي

واللهُ أَحْصَنَنِي بخـاتَمِ رُسْلِــهِ *** وأَذَلَّ أَهْــلَ الإفـْكِ والبُهتَـانِ

وسَمِعْتُ وَحْيَ اللهِ عِنْدَ مُحَمَّدٍ *** مِن جِبْرَئِيلَ ونُورُهُ يَغْشانِي

أَوْحَـى إلَيْـهِ وَكُنْـتُ تَحْـتَ ثِيـابِـهِ *** فَحَنا عليَّ بِثَوْبِهِ خَبَّانـي

مَنْ ذا يُفَاخِرُني وينْكِرُصُحْبَتِي *** ومُحَمَّدٌ في حِجْرِهِ رَبَّاني؟

وأَخَذْتُ عن أَبَوَيَّ دِينَ مُحَمَّدٍ *** وَهُما على الإسْلامِ مُصْطَحِبانِ

وأبي أَقامَ الدِّينَ بَعْدَ مُحَمَّدٍ *** فالنَّصْلُ نَصْلِي والسِّنانُ سِنانِي

والفَخْرُ فَخْرِي والخِلاَفَةُ في أبِي *** حَسْبِي بِهَذا مَفْخَراً وكَفانِي

وأنا ابْنَةُ الصِّدِّيقِ صاحِبِ أَحْمَدٍ *** وحَبِيبِهِ في السِّرِّ والإعلانِ

نَـصـَرَ النَّـبـيَّ بمـالِـهِ وفَــعـالِـهِ *** وخُـرُوجِـهِ مَعَهُ مِن الأَوْطانِ

ثـانِيـهِ في الغارِ الذي سَدَّ الكُـوَى *** بِرِدائِـهِ أَكْرِمْ بِهِ مِنْ ثـانِ

وَجَـفـَا الغِنَـى حتَّـى تَخَلَّلَ بالعَبَا *** زُهداً وأَذْعَنَ أيَّمَا إذْعـانِ

وتَخَلَّلَـتْ مَـعَهُ مَلاَئِكَةُ السَّمَا *** وأَتَتْهُ بُشرَى اللهِ بالرِّضْــوانِ

وَهُوَ الذي لَمْ يَخْشَ لَوْمَةَ لائِمٍ *** في قَتْلِ أَهْلِ البَغْيِ والعُدْوَانِ

قَتَلَ الأُلى مَنَعوا الزَّكاةَ بِكُفْرِهِمْ *** وأَذَلَّ أَهْلَ الكُفْرِ والطُّغيانِ

سَبَقَ الصَّحَابَةَ والقَرَابَةَ لِلْهُدَى *** هو شَيْخُهُمْ في الفَضْلِ والإحْسَانِ

واللهِ مااسْتَبَقُوا لِنَيْلِ فَضِيلَةٍ *** مِثْلَ اسْتِبَاقِ الخَيلِ يَومَ رِهَانِ

إلاَّ وطَـارَ أَبـي إلـى عَلْيَـائِـهـا *** فَمَـكَـانُهُ مِنـها أَجَلُّ مَكَانِ

وَيْـلٌ لِعَبْـدٍ خــانَ آلَ مُحَمَّـــدٍ *** بِعَــدَاوةِ الأَزْواجِ والأَخْتَانِ

طُوبى لِمَنْ والى جَمَاعَةَ صَحْبِهِ *** وَيَكُونُ مِن أَحْبَابِهِ الحَسَنَانِ

بَيْـنَ الصَّـحـابَةِ والقَرابَةِ أُلْفَـةٌ *** لا تَسْتَحِيـلُ بِنَزْغَةِ الشَّيْطانِ

هُمْ كالأَصَابِعِ في اليَدَيْنِ تَوَاصُلاً *** هل يَسْتَوِي كَفٌّ بِغَيرِ بَنانِ؟!

حَصِرَتْ صُدورُ الكافِرِينَ بِوَالِدِي *** وقُلُوبُهُمْ مُلِئَتْ مِنَ الأَضْغانِ

حُـــبُّ البَتــُولِ وَبَعْلِهــا لم يَخْتَـلِفْ *** مِن مِلَّةِ الإسْلامِ فيهِ اثْنَانِ

أَكْــرِمْ بِـأَرْبَـعَــةٍ أَئِـمَّةِ شَرْعِنَـا *** فَهُـمُ لِبَيْـتِ الدِّيـنِ كَالأرْكَــــانِ

نُسِـجَــتْ مَوَدَّتُـهُــمْ سَــدىً فـي لُحْمَةٍ *** فَبِنَاؤُها مِن أَثْبَتِ البُنْيَانِ

الـلـهُ أَلَّـفَ بَـيـْنَ وُدِّ قُـلــُوبِهـِـمْ *** لِيَـغـِيـظَ كُــلَّ مُنَـافِـقٍ طَعَّــانِ

رُحَـمـَاءُ بَيْنَهـُـمُ صَفـَتْ أَخْلاقُهُـمْ *** وَخَلَـتْ قُلُوبُهُـمُ مِـنَ الشَّنَـآنِ

فَدُخُولُهُــمْ بَيْـنَ الأَحِبَّـةِ كُلْفَـة ٌ*** وسِبَابُهُـمْ سَبَـبٌ إلـى الحِرْمَانِ

جَمَـعَ الإلهُ المُسْلِمِينَ على أبي *** واسْتُبْدِلُوا مِنْ خَوْفِهِمْ بِأَمَـانِ

وإذا أَرَادَ اللـهُ نُصْـرَةَ عَبْـدِهِ *** مَنْ ذا يُطِيـقُ لَهُ على خِذْلانِ؟!

مَنْ حَبَّنِي فَلْيَجْتَنِبْ مَنْ َسَبَّنِي *** إنْ كَانَ صَانَ مَحَبَّتِي وَرَعَانِي

وإذا مُحِبِّـي قَـدْ أَلَـظَّ بِـمـُبْغِضِي *** فَكِـلاهُمَا في البُغْضِ مُسْتَوِيَانِ

إنِّـي لَطَيِّـبـَةٌ خُـلِقْـتُ لِطَـيـِّبٍ *** ونِسَـاءُ أَحْمَـدَ أَطْيَـبُ النِّسْـــوَانِ

إنِّـي لأُمُّ المُؤْمِنِيـنَ فَمـَنْ أَبَى *** حُبِّي فَسَـوْفَ يَبُوءُ بالخُسْـرَانِ

الـلـهُ حَبَّـبـَنِي لِقـَـلـْبِ نَـبـِيِّـهِ *** وإلـى الصِّـرَاطِ المُسْتَقِيمِ هَدَانِي

والـلـهُ يُكْرِمُ مَنْ أَرَادَ كَرَامَتِي *** ويُهِينُ رَبِّي مَنْ أَرَادَ هَوَانِـي

والـلـهَ أَسْـأَلُـهُ زِيَـادَةَ فَضْلِـهِ *** وحَمِـدْتُهُ شُكْـراً لِمَـا أَوْلاَنِــي

يـامَـنْ يـلـوذ بـأَهل بَيـْتِ مُحَمَّدٍ *** يَرْجُـو بِذلِكَ رَحْمَةَ الرَّحْمانِ

صِـلْ أُمَّهَـاتِ المُؤْمِنِـيـنَ ولا تَحِدْ *** عَـنـَّا فَتُسْـلَبَ حُلَّةَ الإيمانِ

إنِّـي لَصَـادِقَـةُ المَقَـالِ كَرِيـمَـةٌ *** إي والـذي ذَلَّـتْ لَـهُ الثَّقَـلانِ

خُـذْها إليـكَ فإنَّمَا هيَ رَوْضَةٌ *** مَحْفُوفَةٌ بالرَّوْحِ والـرَّيْحَـانِ

صَـلَّـى الإلـهُ على النَّبيِّ وآلِـهِ *** فَبِهِـمْ تُشَمُّ أَزَاهِرُ البُسْتَــانِ



يعطيك العوافي ام السالفه
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
إضافة ردإنشاء موضوع جديد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



Powered by vBulletin® 2011
كل مايطرح بالملتقى لا يعبر عن رأي الإدارة وإنما يعبر عن رأي كاتبه