عرض مشاركة واحدة
قديم 08 Jan 2011, 08:32 PM   رقم المشاركة : ( 4 )
فتى الخالدية

الصورة الرمزية فتى الخالدية
فتى الخالدية غير متواجد حالياً
العضوية : 1184
تاريخ التسجيل : Dec 2007
عدد المشاركات : 2,802
النقاط : فتى الخالدية جيد جداًفتى الخالدية جيد جداًفتى الخالدية جيد جداً
مستوى التقييم : 24

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رد: هنا أخبار وتحليل ونقاش خاص بكأس أمم اسيا قطر 2011




دفع المنتخب الكويتي لكرة القدم ثمن تهور مدافعه مساعد ندا وأخطاء الحكم الأسترالي بنيامين وليامز وفارق اللياقة البدنية، ومني بهزيمة مباغتة صفر-2 أمام نظيره الصيني السبت 8-01-2011، في أولى مباريات الفريقين بالمجموعة الأولى في الدور الأول لبطولة كأس آسيا 2011 التي تستضيفها قطر من السابع إلى التاسع والعشرين، يناير/كانون الثاني

وعلى عكس المتوقع، لم يقدم المنتخب الكويتي المنتظر منه بعد أسابيع قليلة من فوزه بلقب بطولة كأس الخليج العشرين "خليجي 20" ولكن الحكم حرمه من فرصة التقدم على المنتخب الصيني ولم يحتسب له هدفا صحيحا في بداية الشوط الثاني.

كما دفع الفريق الثمن غاليا بعد طرد لاعبه مساعد ندا صخرة دفاع الفريق في الدقيقة 35 لاعتدائه على أحد لاعبي الصين بدون كرة.




الشوط الأول

جانب من اللقاء وبدأ اللقاء سريعاً ومتكافئاً بين المنتخبين، واتسمت تمريرات لاعبي الفريقين بالدقة.

وكشر التنين الصيني عن أنيابه سريعاً وقاد هجمتين عن طريق زهانق وزهاري ري انتهت بركنيتن نجح نواف الخالدي للتصدي ببراعة لهما,

وشهدت الدقائق العشر الأولى سيطرة كاملة للمنتخب الصيني الذي سيطر على وسط الملعب، فيما اعتمد بطل الخليج على الهجمات المرتدة، نجح مساعد ندا من انتزاع ركنية لم تشكل خطورة على المرمى الصيني قبل أن يتحصل مساعد ندا على بطاقة صفراء بسبب تعمده الخشونة (11)

وجاءت أخطر الفرص الكويتية عن طريق عامر معتوق الذي انطلق من الجهة اليسرى ومرر كرة لبدر المطوع داخل منطقة الجزاء الصينية كان لها الدفاع الصيني بالمرصاد (13).

المباراة لم تخلو من الخشونة وتحصل بدر المطوع على مخالفة من مكان قريب من منطقة الجزاء الصينية، تقدم لها نفس اللاعب، وكاد وليد علي أن يضع الكويت في المقدمة عندما أطلق كرة صاروخية فوق العارضة بقليل (17).



وشهدت بداية الربع الثاني من الشوط الأول سيطرة كويتية، بخلاف الربع الأول للحصة الأولى بفضل جهود عامر معتوق وبدر المطوع مسفيداً من الدعم الجماهيري الكبير.

ومن هجمة مرتدة للتنين الصيني أطلق زهانق كرة صاروخية تصدى لها نواف الخالدي بفدائية قبل أن يفشل في التصدى للركنية الصينية بخروجه الخاطئ لولا فدائية مساعد ندا (23).

وجاءت البطاقة الصفراء الثانية من نصيب الصيني كو بو بسبب تعمده الخشونة مع مساعد ندا (32).

طرد المدافع الكويتي مساعد ندا وجاءت أول ضربة للمنتخب الكويتي في الدقيقة (34) عندما أخرج الحكم الاسترالي بنيامين وليامز البطاقة الحمراء في وجه مساعد ندا بسبب تعمده الخشونة مع المهاجم الصيني.

وأجرى الصربي غوران تبديلا اضطرايا بسبب طرد مساعد ندا بدخول فهد عوض وخروج يوسف ناصر قبل أن يتحصل بدر المطوع على مخالفة من مكان قريب لمنطقة الجزاء الصينية، لم يستفد منها رفاق فهد العنزي.




وعلى عكس ما كان متوقعاً بتراجع أداء المنتخب الكويتي عقب طرد مساعد ندا، إلا أن مستوى رفاق المطوع لم يتراجع بل انتزع الأفضلية كثيراً من المنتخب الصيني حتى نهاية الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي.

الشوط الثانيوأجرى مدرب المنتخب الصيني أول تعديل على تشكيلة فريقه بخروج كوبو ودخول هاو جون مين في بداية الشوط الثاني.


وحصل المطوع على أول مخالفة في الحصة الثانية من مكان قريب للمرمى الصيني، تقدم وليد علي مطلقاً كرة صاروخية تصدى لها الحارس الصيني يانغ هاي بصعوبة (46).

وبعد مجهود فردي رائع حصل فهد العنزي على مخالفة من مكان قريب لمرمى يانغ هاي تصدى لها وليد علي بقوة كادت أن تعانق الشباك الصينية (50).

واحتسب الحكم الأسترالي ركنية للتنين الصيني تصدا لها نواف الخالدي (51).

وبرغم النقص العددي للمنتخب الكويتي إلا أن بدر المطوع وفهد العنزي تسببا في خلق إزعاج متواصل للدفاع الصيني.

وبعد مجهود فردي رائع تمكن هاو جون مين من الحصول على ركنية أبعدها نواف الخالدي إلى ركنية أخرى أعلنت عن الهدف الأول للمنتخب الصيني (58).

وشهد الربع الأول لشوط المباراة الثاني سيطرة صينية مطلقة للتنين الصيني فيما تراجع أداء بطل الخليج.

وبعد مجهود فردي رائع حصل أفضل لاعب خليجي فهد العنزي على ركنية تقدم لها بدر المطوع لكن تصدى لها الحارس الصيني، قبل أن يحصل المنتخب الصيني على مخالفة على مشارف المرمى وينال على إثرها جراح العتيقي بطاقة صفراء، تصدى لها ببراعة دينغ شوكسيانغ و عانقت شباك نواف الخالدي (67).


وأجرى مدرب الأزرق الكويتي، الصربي غوران التعديل الثاني فأخرج وليد علي وأدخل عبد العزيز العنزي (73).

ومن هجمة مرتدة للمنتخب الكويتي أطلق عبد العزيز العنزي كرة قوية لكنها ضلت طريقها عن المرمى الصيني، قبل أن يطلق بدر المطوع كرة لولبية تصدا لها الحارس الصيني، فتحولت لركنية لم يستفد منها رفاق فهد العنزي (88).

وسعى بطل الخليج جاهداً لتقليص الفارق وأثمر الضغط الكويتي عن ركنية أخرى، تقدم لها كالعادة بدر المطوع لكن تصدا لها الدفاع الصيني (89).

وتواصل الضغط الكويتي على المرمى الصيني في نهاية الشوط الثاني لكنه لم يثمر شيئا حتى أطلق الحكم الأسترالي بنيامين صافرته معلناً نهاية المباراة بفوز الصين على بطل الخليج 2-0.
توقيع » فتى الخالدية
:

:



:
ياصغير مايكبرني لقب *ومايصغرني أذا أنكرني صغير
:
  رد مع اقتباس