الموضوع: مخالفات متنوعة
عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 21 May 2010, 03:31 PM
الصورة الرمزية aNa_wNt
 
aNa_wNt

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  aNa_wNt غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 4909
تـاريخ التسجيـل : Nov 2008
المشاركـــــــات : 149 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : aNa_wNt صاعد
مخالفات متنوعة عدد المشاهدات 475 / عدد الردود 7

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين اما بعد

اخواني واخواتي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احببت ان اطرح لكم بعض الكلام الدارج في حياتنا اليوميه والذي نسمعه في صغرنا وكلما كبرنا ازددنا تمسكاً بهذا الكلام ولكن في الحقيقة عندما قرأت وبحثت وسئلت تفاجأت بأن أغلب كلامنا هذا باطل ومحرم ويدخل بعضه في الشرك والتحريم نسأل الله المغفره

* إعتاد بعض الناس اذا غضب أو أُخبر بأمر غير سآر ان ( يلعن الشيطان) وهذا أمر ينبغي ان يُنظر فيه ولو اعتادت علية الألسنه فيقال:
اولا: قال تعالى(( إن يدعون من دونهِ إلا إناثاً وإن يدعون إلا شيطانا مريدا(117) لعنه الله وقال لأتخذن من عبادك نصيباً مفروضا))..النساء:118.117

وثانيا: انه لايلزم من لعنة الله له اننا نلعنه لأن الله تعالى له الامر كله وله الحكم كله .

ومثال ذلك أن الله تعالى :اقسم بالسماء وأقسم بالتين والزيتون والعصر والفجر وغير ذلك مما جاء في القرآن الكريم أو صح في السنة

ومع ذلك فلا يجوز للمخلوق ان يقسم بغير الله تعالى .قال النبي صلى الله عليه وسلم (( من حلف بغير الله فقد اشرك ))

ثالثا:ربما يظن ذلك الذي يلعن الشيطان ان في لعنه للشيطان زيادة في تحقير الشيطان وازدرائه. وهذا خلاف الصواب بل ان التعوذ من الشيطان ابلغ من احتقاره وبيان ضعف كيده ومما يدل على ذلك (( ان احد الصحابة رضي الله تعالى عنهم كاد رديفاً للنبي صلى الله عليه وسلم على حمار فعثر الحمار. وقال الصحابي: تعس الشيطان فقال النبي صلى الله عليه وسلم لاتقل تعس الشيطان فإنه يعظم حتى يصير مثل البيت ويقول : بقوتي صرعته. ولكن قل بسم الله فإنك ان قلت ذلك تصاغر حتى يصير مثل الذباب)

* ومن المخالفات ايضا: قول بعض الناس ( يارحمة الله ) (ياعزة الله ) ومرادهم من ذلك انهم يدعون الله .
قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى في الرد على البكري ان مسألت الله بأسمائه وصفاته وكلماته جائز مشروع كما جاء به الاحاديث واما دعاء صفاته وكلماته فكفر بإتفاق المسلمين فهل يا يقول المسلم يا كلام الله اغفر لي وارحمني واغثني أو أغنني او نحو ذلك ))

*ومن الالفاظ الخاظئه قول بعضهم اذا سئلته عن حاله أو اخبرته انك تسئل عنه قال (( الله يسئل عن حالك ))

* ومن الألفاظ المنكره التي يتلفظ بها بعض الناس قولهم في الدعاء على من ظلمهم او أخطاء عليهم ( ظلمك الله كما ظلمتني ) أو ( اسئل الله ان يظلمك كما ظلمتني) أو ( الله يظلم الظالم ) هذه العبارات منكره لاتجوز وذلك لأن صفة الظلم صفه قبيحة وذميمه والله تعالى منزه عن صفات النقص فـ جميع صفاته تعالى صفات مدح وكمال تليق بجلاله وعظمته والأدله كثيره منها
قال تعالى (( إن الله لايظلم الناس شيئا))
وقال تعالى (( ومارباك بظلام للعبيد ))

*مخالفات في الاسماء
من المخالفات ايضا ماشاع عند كثير من الناس من تسيمة الموت بـ عزرائيل وإنكارهم على من شكك في ذلك.
قال ابن كثير رحمة الله تعالى : وأما ملك الموت فليس مصرحً بإسمه بالقرآن ولا بالأحاديث الصحيحه

* ومن المخالفات ايضاً ما تواتر عليه الناس من تسمية الأقصى حرماً فيقولون عنه ( ثالث الحرمين الشريفين) رده الله للمسلمين . وتسميته حرما توهم بأن له خصائص الحرم من عدم تنفير صيده وعدم قطع شجره وغير ذلك من خصائص الحرم .
قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمة الله تعالى : في اثناء كلامه عن الحرمين (وليس في الدنيا حرم لابيت المقدس ولا غيره الا هذان الحرمان ولايسمـى غيرهما حرماً كما يسمي الجهال فيقولون حرم المقدس وحرم الخليل فإن هذين وغيرهما ليس بحرم بإتفاق المسلمين والحرم المجمع عليه حرم مكه وأما المدينة فلها حرم ايضا عند الجمهور كما استفاضت عن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يتنازع المسلمون في حرم ثالث إلا في (( وج)) وهو وادي بالطائف وهو عند بعضهم حرم وعند الجمهور ليس بحرم )) انتهى كلامه رحمه الله تعالى

*ومن المخالفات ايضا الاعتقاد الشائع بين الناس ان أحدهم إذا طنت إذنه اليمـنى إعتقد ان احد يذكره بالخير واذا طنت إذنه اليسرى أعتقد ان احد يذكره بالشر وهذا من الجهل الواضح ومثل ذلك اذا رمشت العين فإذا كانت اليمين فذاك انه سيرى شخص يحبه وان كانت اليسرى فالعـكس . وكذلك القدم اذا قام بحكها فإن كانت اليمنى فيمشي لمن يحب واذا كانت اليسرى فيمشي الى من يكره . هكذا زعم بعضهم وكل هذا وماشاكله من الاعتقادات الباطله التي لا اساس لها

*ومن المخالفات ايضا عند بعض الناس مايعتقدونه عن اصابة احدهم بالعين من أنه اذا صلى على العائن صلاة الجنازه فإن المعيون يبراء من العين التي اصابته وهذا من الجهل

* ومن المخالفات ايضا قول بعض الناس اذا اصيب بعض من يظن فيه الصلاح : ( فلان ما يستاهل) وهذه المقوله خطاء من جهتين :
الاولى : فيها اعتراض على قضاء الله تعالى
الثانيه: ان منشاء تلك المقوله عندهم ظنهم ان المصيبه اذا نزلت فهي عقوبه وهذا خلاف الصواب فقد تكون عقوبه وقد تكون ابتلاء للمصاب لرفع درجاته


والكلام يطول ولكـن أوجزت لكم ولمن أراد التتمـه يجدها في كُتيب اسمه (( مخالفات متنوعة)) للشيخ عبدالعزيز بن محمد السدحان

نفعني الله وإياكم
توقيع » aNa_wNt
.
رد مع اقتباس