عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 04 May 2010, 05:45 PM
 
بتال
منسق ومسؤول الاعلام

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  بتال غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 247
تـاريخ التسجيـل : Nov 2006
الإقـــــــــامـــــة : الرياض
المشاركـــــــات : 3,530 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 147
قوة التـرشيــــح : بتال جديدبتال جديد
تخرج الاعلامي علي بن نفير من جامعة الامام عدد المشاهدات 2045 / عدد الردود 24









رعى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض مساء أمس السبت حفل تخريج الدفعة الرابعة والخمسين من طلاب الجامعة للعام الدراسي 1430- 1431 هـ وذلك بقاعة سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم - رحمه الله - في مبنى المؤتمرات بالجامعة.


وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر الحفل معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري ومعالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل ووكلاء الجامعة وعمداء العمادات المساندة والكليات.

وبعد أن أخذ سموه مكانه في الحفل بدأت مسيرة الطلاب الخريجين من حملة الدكتوراه والماجستير والدبلومات والبكالوريوس.


ثم بدئ الحفل المعد لهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم , تلى ذلك كلمة للخريجين ألقاها نيابة عنهم الخريج الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله العبدالقادر أعربوا فيها عن سعادتهم بتخرجهم في الجامعة معبرين عن اعتزازهم بما تجده الجامعة من رعاية ودعم من سمو أمير منطقة الرياض ودعمه المتواصل للجامعة ومسيرتها.


عقب ذلك ألقى معالي مدير جامعة الإمام الدكتور سليمان أبا الخيل كلمة رحب فيها بسمو الأمير سلمان بن عبدالعزيز والحضور مشيراً إلى هذه المناسبة هي مناسبة عظيمة للاحتفال بتخريج الدفعة 54 من طلاب الجامعة.


عقب ذلك ألقى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز الكلمة التالية:
بسم الله الرحمن الرحيم ، والصلاة والسلام على النبي الأمين ..
أيها الأخوة الحضور ، سماحة المفتي ، إخواني وأبنائي إخواني طلبة العلم وأبنائي الخريجين ..
يشرفني أن أقف بين يديكم هذه الليلة في هذه الجامعة التي والحمدلله حققت إنجازات كثيرة .

لي هنا بعض التعليقات ، ذكر أن طلبة الجامعة 56000 طالب ، بينما أحد المستشرقين لما زار الرياض في زمن سابق قدر سكان الرياض بعشرين ألف شخص ، فكيف الفرق الآن عن ذلك الوقت ؛ هذا والحمدلله جاء نتيجة الاستقرار والأمن في هذه البلاد والحمدلله.

إن هذه الجامعة التي تحمل اسم مؤسس هذه الدولة الإمام محمد بن سعود هو شرف لها أيضا ، ولا شك أن هذه الدولة التي قامت على العقيدة الإسلامية ويقام لها أساس ينص في مادة منه على أن دستورها الكتاب والسنة ، يشرفها أن تتبنى العلوم الشرعية.

أيها الأخوة لقد بدأت هذه الجامعة من المعهد العلمي في عهد الملك عبدالعزيز رحمه الله وكان تحت إشراف والدنا الشيخ بن إبراهيم رحمه الله هنا الاستمرارية والحمدلله من إمامنا محمد بن سعود والإمام الشيخ محمد بن عبدالوهاب ، والحمدلله نرى الآن هذه الدولة التي يقودها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ومفتينا الشيخ عبدالعزيز حفيد الشيخ محمد بن عبدالوهاب.

أيها الأخوة ..
لي ذكريات أيضا، عندما تقرر إنشاء الجامعة واختير لها محل رأينا كمخططين أن المكان داخل الرياض غير مناسب لها فخرجت مع الدكتور عبدالله التركي مدير الجامعة في ذلك الوقت واخترنا هذا المكان ، فكان هناك تبرم من بعده نحن نعلم في وقته أن المخطط مستمر إلى هذه المنطقة إلى هذا المكان الذي نحن فيه الآن ، فقبلت الفكرة على مضض ، نحن نرى والحمدلله الآن أن الرياض امتدت إلى شمالها إلى جنوبها إلى غربها إلى شرقها كما ترون والحمدلله وهذا والحمدلله نتيجة الاستقرار والأمن في هذه البلاد.

أيها الأخوة ..
إن هذه الدولة التي نشأت وقامت على العقيدة الإسلامية فخر لها أن تكون دائما في خدمة الإسلام والمسلمين ، لقد أنشئ المعهد كما قلت لكم وهو المعهد العلمي في عهد الملك عبدالعزيز رحمه الله وبرعاية الشيخ محمد بن إبراهيم ونحن الآن رأينا أبناءه الملك سعود رحمه الله والملك فيصل رحمه الله والملك خالد رحمه الله والملك فهد رحمه الله نرى أبناء عبدالعزيز الآن وأحفاد محمد بن سعود يرعون العلم والتعليم ويرعون طلبته ويجعلون نهجهم نهج أسلافهم في هذه البلاد.

الحمدلله، أحب أعطي هذه الإحصائية 24 جامعة حكومية في مختلف أنحاء المملكة وجامعة الملك عبدالله للعلوم و 9 جامعات أهلية و 27 كلية أهلية في المملكة وكليات في كل مكان من هذه البلاد .. نحمد الله عز وجل الذي يسر لهذه البلاد هذا التقدم والرخاء والأمن والاستقرار

إن هذه الدولة الآن برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله حفظه الله وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني هي والحمدلله قام حكمها والحمدلله بتعاون عظيم من شعب هذه البلاد ،إنها منكم ولكم ومنكم وفيكم والحمدلله الذي جعل أيامكم أيام خير وبركة.

أسأل الله عز وجل أن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه والحمدلله أن أرى اليوم كل أساتذة هذه الجامعة من هذه البلاد بينما كنا في يوم من الأيام لا نجد مدرس في هذه البلاد وهؤلاء رأيتهم قبل قليل ، أسأل الله عز وجل التوفيق للجميع وأن يحفظنا بحفظه ويرعانا برعايته والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


وقد كان لشرورة نصيب من هذا الحفل بتخرج احدا ابنائها

الاعلامي علي بن سرور وبن نفير الصيعري

خريج كلية الاعلام قسم علاقات عامة



صور الحفل







الامير سلمان يلقي كلمتة



مدير الجامعة الدكتور / سليمان ابا الخيل





علي بن نفير وع الاخ سعيد العاقل على اليمين والاخ عبد الله بن سليمان









توقيع » بتال






,
,
رد مع اقتباس