عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 14 Apr 2010, 08:36 PM
الصورة الرمزية ذيبه ماتهاب
 
ذيبه ماتهاب

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  ذيبه ماتهاب غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 7358
تـاريخ التسجيـل : Nov 2009
المشاركـــــــات : 1,488 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 81
قوة التـرشيــــح : ذيبه ماتهاب جديد
هدية قدمها أبناء الإمارات إلى خادم الحرمين الشريفين وتنطلق غداً عدد المشاهدات 1331 / عدد الردود 18

«منطاد الإنسانية» يحمل رسائل السلام إلى 52 دولة







«الاقتصادية» من الرياض يبدأ غداً (الخميس) ''منطاد الإنسانية'' الذي يحمل اسم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، بقيادة الكابتن عبد العزيز المنصوري رئيس منطاد الإمارات، رحلته إلى 52 دولة حول العالم، بمناسبة الدورة الـ 25 للمهرجان الوطني للتراث والثقافة.
ويحمل المنطاد، الذي قدمه أبناء الإمارات إلى خادم الحرمين الشريفين رسائل السلام والحوار والتوافق التي تبناها الملك عبد الله، وسيصل ارتفاع طيرانه إلى أكثر من عشرة آلاف قدم، حيث يبلغ حجم الكيس الهوائي 77 ألف متر مكعب، ويصل طوله إلى 50 متراً، وعرضه 35 متراً، وبحمل محرك بحارقين من نوع ''شيروكو'' قاذف للنار بمعدل 25 مليون شمعة في الثانية، وتوج المنطاد بصورة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز.
وتسعى الرحلة عبر المنطاد إلى بث رسائل عدة، هي إن ''عندنا من القادة العالميين الذين يتطلعون بكل نيّة صادقة وعمل مخلص إلى نشر الثقافة والتعاون والتآخي بين الثقافات والشعوب، وكان الملك عبد الله أحد الأوائل من القادة العالميين الذي منح جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام عام 1428هـ الموافق 2008م، وأثبتنا ذلك في دورات المهرجان الوطني للتراث والثقافة لمدة 25 دورة وهو ينادي الحوار بين الثقافات، وإلى التسامح بين الأديان، والاجتماع على ما بينها من مشتركات لنصل إلى ''عالم ذي حضارة إنسانية ضمن ثقافات متعددة''، ودعَونا إلى منابر المهرجان الوطني كبار قادة الفكر والثقافة والسياسة ليدلوا بآرائهم وأصواتهم ونتبادل معهم على أرض المملكة العربية السعودية كل ذلك بالحب والوفاء وشوق للقاء، وحمل قائد المسيرة هذا الدعوات للحوار والتعاون والتعاضد بين الثقافات والأديان من مكة المكرمة إلى مدريد في القارة الأوروبية إلى نيويورك حيث الاجتماع العالمي، وفتح إمكانات المملكة لخدمة الإنسانية في الشؤون الصحية، والتعليمية، والزراعية فكان أن استحقت المملكة لقب ''مملكة الإنسانية'' وقائدها ''ملك الإنسانية''.
وورد من ضمن الرسائل التي يحملها المنطاد، أن ''حناجر المخلصين والمؤمنين والمنكوبين تلهج بالدعاء إلى قائد المسيرة الملك عبد الله بن عبد العزيز على مواقفه ومساعداته المتنوعة إلى مناطق النكبات والزلازل والبراكين في كل قارات العالم، أجمعت الدول الـ 20 في اجتماعها العالمي لمدارسة الأزمة المالية العالمية التي كادت تودي بجهود وحياة الإنسان طيلة العقود الماضية، فكان الاجتماع العالمي والكل يؤكد أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز كان أكبر المساهمين في تقديم الدعم والرؤى في إخراج العالم من هذه المحنة التي لا يزال يعيش أثرها، وتوج المهرجان الوطني عمل 25 دورة سنوية له في عام 1431هـ / 2010 م بإعلان الموافقة من خادم الحرمين الشريفين على إنشاء جائزة تحت مسمى ''جائزة الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمية للتراث والثقافة'' تمنح في كل دورة من دورات المهرجان الوطني القادمة لأولئك الأفذاذ في التراث والثقافة، فضلاً عن إنشاء جامعة الملك عبد الله بن عبد العزيز للعلوم والتقنية والتي تعد في مقدمة الجامعات العالمية وتستقبل طلابها من قارات العالم كافة''.
وتستعرض الرسالة إنجازات الملك عبد الله، ومنها ''توسعة للحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، إلى الابتعاث الخارجي إلى مواصلة الحوار الداخلي إلى الدور المناسب للمرأة السعودية في المجتمع، إلى العمران الاقتصادي وبناء الجامعات وبناء المؤسسات المالية وغيرها الكثير.وكل ما يمكن أن يساعد المواطن على العيش بأمن ورفاهية وسعادة وهدوء بال''.
وتسعى الرحلة إلى إيضاح واقع المملكة وحقيقة دورها المحلي والإقليمي والدولي، وسيكون رسالة سلام إلى كل الدول التي يحط فيها المنطاد، وسيقدم فيها الهدايا والألعاب للأطفال.سيشارك برسالته كثيرا من الدول في احتفالاتهما في تجمع المنطادات في العالم من مثل: بولندا، إيطاليا، وفرنسا، وجنوب إفريقيا وغيرها من الدول التي تقيم مثل هذه الاحتفالات، فضلاً عن كونه رسالة محبة وتعاون وإخاء بين الشعوب في انعقاد دورات دول مجلس التعاون الخليجي.
يذكر أن المنطاد أشرف عليه طيارون متخصصون هم، الطيار عبد العزيز ناصر المنصوري، المهندس البريطاني الكابتن طيار دون كمرون رئيس الشركة البريطانية كمرون، الكابتن طيار جيزي كونوسكي.
رد مع اقتباس