الصفحة الرئيسية » المقالات
نشر بتـاريخ : 2011-11-25 السـاعة : 05:12 PM
علي عائض الألمعي
نصر العالمية إلى أين؟
للكاتب : علي عائض الألمعي
نشر بتـاريخ : 2011-11-25 السـاعة : 05:12 PM

النصر السعودي يعيش مأزق حقيقي في ظل التدهور الواضح في صفوف فريقة وكل عام يثبت للجميع بأن التقهقر إلى الأسفل أصبح عادة يرددها مع عشاقة , لستُ مخولاً للإنتقاد ولكن أعُطي القدرة المٌشجع على فهم المعادلات التي وقع العالمي في شراكها فالعاقل والمحب لهذا الكيان ذهب يترنح من الصدمات والنزيف الذي يتلو النزيف نحن لانفقة عما يدور خلف الأبوب المغلقة بل نعلم ما يترجمة الميدان الأخضر فقد كان لـ فيصل بن تركي نصيب الأسد في تلك الأزمات ثم القريني والسلهام فكما يعلم المشاهد لرموز النصر المتقاطعة حتى الآن.. والفجوة الكبيرة بينهم وبين الإدارة الحالية التي إتخذت الكِبرياء والغرور سمة بارزة لنواياهم الخفية والتي تكمُن في المادة التي طال ما صرح بها الرئيس بأنها جيدة وكأنه يترجم كلامة بلغته فقط ولا يريد مجرد المُزاح بصِدقها مرت الأزمنة تصارع وقتها على "عسى وكلا وياليت" ولكن لاحياة لمن تنادي وسوف نطرح أهم الأسباب التي قد تكون جرحاً غائراً يحتاج لسنين حتى يتم شفاءه الكُل يشاهد مستوى مالك معاذ وسعد الحارثي والسهلاوي وكأنهم جماد في هجوم النصر كم كنت أريد تنسيقهم فماذا سجلوا من أهداف حقيقة بمهارة فردية كل ما فعلوه طبيعي فالعائد إلى سجلهم التهديفي يجد واحدإلى ثلاثة منها بمجهود مهاري والباقي كانت "طفل لم يتجاوز 10أعوام من عمره"ليس للتقليل منهم ولكنها واقع أصاب النصراويين بـ "الشقيقة النصفية" وكل ما صَعَدنا على المنابر الإعلامية دافع المسؤول عن ناديه وأبناءه المدللين بما يراه مناسب وهذا التطبيل أعطى روح بارده واداء باهت في جميع المُباريات حتى بعض المُباريات التي يخرج منها النصر فائزاً فإنك تشعر بالأسى والحزن الكبير نظراً لعدم وجود العلامات الحيوية الكروية"الروح" "القتالية" "الضغط على الخصم" كل ذلك تجده غائب عن الحياة الكروية للعالمي أيضا لاتشعر بوجود اللاعب المؤثر في وسط الميدان لا محلي ولاخارجي فكلهم يتراقصون في سمرتهم الدائمة داخل المستطيل وكما كنت لا أتمنى تواجد خالد الغامدي وإبراهيم غالب اللذان أُزهقت مستوياتهم في دائرة "الظلام الصفراء" أمَا إختيار الأجانب فهم عبء ثقيل على الفريق وكأنهم ضد هذا الكيان عند إختيارهم .. وأعتقد سوف يستمر هذا التخبط الإداري والفني في حالة/ 1/ بقاء أجانب النصر. 2/ بقاء مهاجمين النصر إضافة لحسين عبدالغني . 3/بقاء الإدارة الحالية كاملة . 4/ عدم تواجد رموز النصر داخل أسوار النادي "الهريفي وماجد ويوسف خميس ومحيسن"وأخص بالذكر ماجد . 5/إستمرار حضور جماهير النصر في الملعب وكأنه راضي على تلك المهازل . 6/ عدم كفاءة الدِفاع بشكل عام ويحتاج إلى المزيد من التدريب وكأنهم في تمرين حواري وليسوا لاعبين نادي . 7/دكتاتورية النادي في "عنصرية الرئاسة". حتى الفرق الصاعدة أصبحت تشكل إرهاباً كرويا لجماهير النصر في ذهاب المستوى المُطمئن من خلال أي مباراة يلعبها العالمي!! عندما يتحرك العالمي تشعر غالباً أنه لايتحرك بل يراوغ بجماهير النصر الوفية لكسب الوقت ..ودعوة لمقاطعة المدرجات ليشعر الميت بأنه حي. ((نصر العالمية يعيش مأزق صعب يعزف معاناتها تراجيدياً " ")) .

التــعليــقــات (0)
::: لا يوجد تعليقــات علي هذا الخبـر ::::
أضف تعليقك علي الخبر ..
الإسـم
يجب ادخال الاسم
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني مطلوب
البريد المدخل خاطئ
نص التعليق
تبقى لديك ()
ادخل نص التعليق
جاري ارسال التعليق ..
تم ارسال تعليقك بنجـاح وسوف يظهر تعليقك بعد نشره

عدد المشاهدات :
1087
عدد التعـــليقات :
0
عدد الارسـالات :
0
0
0