التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 07 Jan 2010, 02:45 PM
الصورة الرمزية الناصح
 

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  الناصح غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 5812
تـاريخ التسجيـل : May 2009
المشاركـــــــات : 898 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 23
قوة التـرشيــــح : الناصح صاعد
هذا قتل أبانا عدد المشاهدات 700 / عدد الردود 11

]بسم الله الرحمن الرحيم


الخوف والخشية من الله جل جلاله

أتى شابّان إلى الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه وكان في المجلس وهما يقودان رجلاً من البادية فأوقفوه أمامه
قال عمر: ما هذا ؟
قالوا : يا أمير المؤمنين ، هذا قتل أبانا.
قال : أقتلت أباهم ؟
قال: نعم قتلته !
قال : كيف قتلتَه ؟ ؟
قال : دخل بجمله في أرضي ، فزجرته ، فلم ينزجر، فأرسلت عليه حجراً ، وقع على رأسه فمات ...
قال عمر : القصاص ..
الإعدام .. قرار لم يكتب .. وحكم سديد لا يحتاج مناقشة ، لم يسأل عمر عن أسرة هذا الرجل ، هل هو من قبيلة شريفة ؟ هل هو من أسرة قوية ؟
ما مركزه في المجتمع ؟ كل هذا لا يهم عمر – رضي الله عنه – لأنه لا يحابي أحداً في دين الله ، ولا يجامل أحداً على حساب شرع الله ، ولو كان ابنه القاتل ، لاقتص منه ..
قال الرجل : يا أمير المؤمنين : أسألك بالذي قامت به السماوات والأرض أن تتركني ليلة ، لأذهب إلى زوجتي وأطفالي في البادية ، فأُخبِرُهم بأنك سوف تقتلني ، ثم أعود إليك ، والله ليس لهم عائل إلا الله ثم أنا.
قال عمر : من يكفلك أن تذهب إلى البادية ، ثم تعود إليَّ ؟
فسكت الناس جميعا ً، إنهم لا يعرفون اسمه ، ولا خيمته ، ولا داره ، ولا قبيلته ولا منزله ، فكيف يكفلونه ، وهي كفالة ليست على عشرة دنانير ، ولا على أرض ، ولا على ناقة ، إنها كفالة على الرقبة أن تُقطع بالسيف ...
ومن يعترض على عمر في تطبيق شرع الله ؟ ومن يشفع عنده ؟ ومن يمكن أن يُفكر في وساطة لديه ؟ فسكت الصحابة، وعمر مُتأثر ، لأنه وقع في حيرة ، هل يُقدم فيقتل هذا الرجل ، وأطفاله يموتون جوعاً هناك أو يتركه فيذهب بلا كفالة ، فيضيع دم المقتول ، وسكت الناس ، ونكّس عمر رأسه ، والتفت إلى الشابين : أتعفوان عنه ؟
قالا : لا ، من قتل أبانا لا بد أن يُقتل يا أمير المؤمنين ..
قال عمر : من يكفل هذا أيها الناس ؟!!
فقام أبو ذر الغفاريّ بشيبته وزهده ، وصدقه ، وقال : يا أمير المؤمنين ، أنا أكفله.
قال عمر : هو قَتْل ، قال : ولو كان قتلا !
قال : أتعرفه ؟
قال : ما أعرفه ، قال : كيف تكفله ؟
قال : رأيت فيه سِمات المؤمنين ، فعلمت أنه لا يكذب ، وسيأتي إن شاء الله ..
قال عمر : يا أبا ذرّ ، أتظن أنه لو تأخر بعد ثلاث أني تاركك !
قال : الله المستعان يا أمير المؤمنين ..
فذهب الرجل ، وأعطاه عمر ثلاث ليال ٍ، يُهيئ فيها نفسه ، ويُودع أطفاله وأهله ، وينظر في أمرهم بعده ، ثم يأتي ، ليقتص منه لأنه قتل ...
وبعد ثلاث ليالٍ لم ينس عمر الموعد ، يَعُدّ الأيام عداً ، وفي العصر نادى في المدينة : الصلاة جامعة ، فجاء الشابان ، واجتمع الناس ، وأتى أبو ذر ، وجلس أمام عمر ، قال عمر: أين الرجل ؟ قال : ما أدري يا أمير المؤمنين !
وتلفَّت أبو ذر إلى الشمس ، وكأنها تمر سريعة على غير عادتها ، وسكت الصحابة واجمين ، عليهم من التأثر مالا يعلمه إلا الله ..
صحيح أن أبا ذرّ يسكن في قلب عمر ، وأنه يقطع له من جسمه إذا أراد لكن هذه شريعة ، لكن هذا منهج ، لكن هذه أحكام ربانية ، لا يلعب بها اللاعبون ، ولا تدخل في الأدراج لتُناقش صلاحيتها ، ولا تنفذ في ظروف دون ظروف ، وعلى أناس دون أناس ، وفي مكان دون مكان ...
وقبل الغروب بلحظات ، وإذا بالرجل يأتي ، فكبّر عمر ، وكبّر المسلمون معه .
فقال عمر : أيها الرجل أما إنك لو بقيت في باديتك ، ما شعرنا بك وما عرفنا مكانك !!
قال : يا أمير المؤمنين ، والله ما عليَّ منك ولكن عليَّ من الذي يعلم السرَّ وأخفى !! ها أنا يا أمير المؤمنين ، تركت أطفالي كفراخ الطير لا ماء ولا شجر في البادية ، وجئتُ لأُقتل ..
فوقف عمر وقال للشابين : ماذا تريان ؟
قالا وهما يبكيان : عفونا عنه يا أمير المؤمنين لصدقه ..
قال عمر : الله أكبر ، ودموعه تسيل على لحيته ...
جزاكما الله خيراً أيها الشابان على عفوكما ، وجزاك الله خيراً يا أبا ذرّ يوم فرّجت عن هذا الرجل كربته، وجزاك الله خيراً أيها الرجل لصدقك ووفائك ..
وجزاك الله خيراً يا أمير المؤمنين لعدلك ورحمتك ...
قال أحد المحدثين : والذي نفسي بيده ، لقد دُفِنت سعادة الإيمان والإسلام في أكفان عمر
[/
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 02:54 PM   رقم المشاركة : ( 2 )

الصورة الرمزية احلام
احلام غير متواجد حالياً
العضوية : 5775
تاريخ التسجيل : May 2009
المكان : في بلاد الحرمين
عدد المشاركات : 2,702
النقاط : احلام جديد
مستوى التقييم : 18

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الناصح

بارك الله فيك

قصص الصحابة فيها من العبر الكثير

نعم

عمر عدل فاأمن فنام

لله درك ياعمر
ولله درك ياأبا ذر
ولله درك أيها الرجل الأمين الذي عدت رغم أنهم لايعرفون أسمك ومكانك
ولله دركما أيها الشابان العافيان لوجه الله
~~~
تقبل مروري
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 03:10 PM   رقم المشاركة : ( 3 )

الصورة الرمزية الصمود
الصمود غير متواجد حالياً
العضوية : 254
تاريخ التسجيل : Nov 2006
عدد المشاركات : 812
النقاط : الصمود صاعد
مستوى التقييم : 13

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

ما اجملها من قصة حملت لنا من الدروس والعبر الكثير من اهمها الرجوع الى الحاكم للإحتكام اليه وايضاً ما رأيناه من التسرع ومطاوعة الشيطان وعدم تمالك النفس عند الغضب الأمر اللذي اوقع الرجل في القتل . ومنها ايضاً الحكم العادل اللذي لم يراعى فيه سوى شرع الله ومن الدروس ايضاً ثقة المؤمنين ببعضهم كثقة ابي ذر رضي الله عنه في القاتل ومنها الوفاء بالعهد ولو كان هذا الوفاء فيه الموت ومن الدروس ما عمله الشابان وهوا العفو عند المقدرة واخيراً رأينا قلوب المؤمنين ورقة مشاعرهم عندما ذرفو الدموع وكبرو وحمدوو ربهم وكان في مقدمتهم الحاكم العادل ذو السلطان عمر بن الخطاب اللذي اتصف بالشدة والحزم ولكن من عظمة الموقف لم تتمالك عيناه الا وغرورغت بالدموع فكم لنا بكم من اسوة حسنه يا اصحاب رسول الله.
اخي الناصح بارك الله فيك ولك فقد افدتنا فيما طرحت وذكرتنا بالسلف الصالح عليهم رضوان الله ورحمته .
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 07:03 PM   رقم المشاركة : ( 4 )
مشرفه سابقه

الصورة الرمزية أرجوان
أرجوان غير متواجد حالياً
العضوية : 5805
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 2,020
النقاط : أرجوان جديد
مستوى التقييم : 15

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

قصه راااااائعه

بارك الله فيك
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 07:32 PM   رقم المشاركة : ( 5 )
RBG

الصورة الرمزية RBG
RBG غير متواجد حالياً
العضوية : 7650
تاريخ التسجيل : Jan 2010
المكان : المجلس
عدد المشاركات : 127
النقاط : RBG صاعد
مستوى التقييم : 8

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

قصة رائعه وفيها العبر الكثير
تستاهل التقييم اخوي الناصح
جزاكـ الله خيراً!
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 08:22 PM   رقم المشاركة : ( 6 )

صمصوم غير متواجد حالياً
العضوية : 7663
تاريخ التسجيل : Jan 2010
عدد المشاركات : 12
النقاط : صمصوم صاعد
مستوى التقييم : 0

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

شكرا اخي الصمود على هذه القصه الرائعه التي فيها الكثير من الدروس والعبر في الصدق والأمانه والصبر
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 08:41 PM   رقم المشاركة : ( 7 )

الصورة الرمزية الناصح
الناصح غير متواجد حالياً
العضوية : 5812
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 898
النقاط : الناصح صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احلام مشاهدة المشاركة
الناصح

بارك الله فيك

قصص الصحابة فيها من العبر الكثير

نعم

عمر عدل فاأمن فنام

لله درك ياعمر
ولله درك ياأبا ذر
ولله درك أيها الرجل الأمين الذي عدت رغم أنهم لايعرفون أسمك ومكانك
ولله دركما أيها الشابان العافيان لوجه الله
~~~
تقبل مروري
بارك الله فيك دمت بحفظ الله
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 08:42 PM   رقم المشاركة : ( 8 )

الصورة الرمزية الناصح
الناصح غير متواجد حالياً
العضوية : 5812
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 898
النقاط : الناصح صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصمود مشاهدة المشاركة
ما اجملها من قصة حملت لنا من الدروس والعبر الكثير من اهمها الرجوع الى الحاكم للإحتكام اليه وايضاً ما رأيناه من التسرع ومطاوعة الشيطان وعدم تمالك النفس عند الغضب الأمر اللذي اوقع الرجل في القتل . ومنها ايضاً الحكم العادل اللذي لم يراعى فيه سوى شرع الله ومن الدروس ايضاً ثقة المؤمنين ببعضهم كثقة ابي ذر رضي الله عنه في القاتل ومنها الوفاء بالعهد ولو كان هذا الوفاء فيه الموت ومن الدروس ما عمله الشابان وهوا العفو عند المقدرة واخيراً رأينا قلوب المؤمنين ورقة مشاعرهم عندما ذرفو الدموع وكبرو وحمدوو ربهم وكان في مقدمتهم الحاكم العادل ذو السلطان عمر بن الخطاب اللذي اتصف بالشدة والحزم ولكن من عظمة الموقف لم تتمالك عيناه الا وغرورغت بالدموع فكم لنا بكم من اسوة حسنه يا اصحاب رسول الله.
اخي الناصح بارك الله فيك ولك فقد افدتنا فيما طرحت وذكرتنا بالسلف الصالح عليهم رضوان الله ورحمته .
الصمود تحياتي لك وعلى الشرح القيم
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 08:43 PM   رقم المشاركة : ( 9 )

الصورة الرمزية الناصح
الناصح غير متواجد حالياً
العضوية : 5812
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 898
النقاط : الناصح صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أرجوان مشاهدة المشاركة
قصه راااااائعه

بارك الله فيك

ارجوان بارك الله فيك
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
قديم 07 Jan 2010, 08:44 PM   رقم المشاركة : ( 10 )

الصورة الرمزية الناصح
الناصح غير متواجد حالياً
العضوية : 5812
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 898
النقاط : الناصح صاعد
مستوى التقييم : 11

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة rbg مشاهدة المشاركة
قصة رائعه وفيها العبر الكثير
تستاهل التقييم اخوي الناصح
جزاكـ الله خيراً!

بارك الله فيك ودمت
بحفظ الله
 
Digg this Post!Add Post to del.icio.usBookmark Post in TechnoratiTweet this Post!
رد مع اقتباس
إضافة ردإنشاء موضوع جديد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



Powered by vBulletin® 2011
كل مايطرح بالملتقى لا يعبر عن رأي الإدارة وإنما يعبر عن رأي كاتبه