عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 15 Feb 2011, 04:42 AM
الصورة الرمزية فتى الخالدية
 
فتى الخالدية

 الأوسمة و الجوائز
آخر تواجد للعضو
 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  فتى الخالدية غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 1184
تـاريخ التسجيـل : Dec 2007
المشاركـــــــات : 2,814 [+]
عدد الـــنقــــــاط : 245
قوة التـرشيــــح : فتى الخالدية جيد جداًفتى الخالدية جيد جداًفتى الخالدية جيد جداً
1 (4) ماشاء الله في شرورة عيد حــب ...!!! عدد المشاهدات 1580 / عدد الردود 26

لم نكن نسمع من قبل بعيد الحب في محافظتنا العزيزة ولم نكن حتى نعلم أن هناك عيدا
للحب ولم أكن اتوقع أنه سوف يأتي زمن وأسمع تهنئة من مواطنين محافظة شرورة بعيد
الحب , ولكن في زمن قل فيه الوازع الديني وقل أيظا فيه الخجل وأصبحنا لا ننكر شيئا أبدا
في محافظة شرورة ولكن مايجعلني ويجعلك أخي القارئ تتسأل هو كيف دخلت علينا تلك
العادات والدواخل الخارجه عن عاداتنا وعن ديننا الأسلامي في محافظة كانت تخلو منها تماما ؟؟؟


بصراحة وبكل شقاقية لم أعد أثق بمجتمع شرورة مع تلك الأنحدارات والأساليب المستحدثة من
قبل الغرب أنني لن أراها في شرورة لا أتحدث عن وضعها في التطور أو مكانها في الخارطة بحكم
وضعها الغالب عليه البدوي .



هل أصبح عيد الحب واقعيا في مجتمعنا ؟ وأصبح أيظا الأهتمام به أكثر من أعياد المسلمين ؟


لم أطرح طرحي الا بعدما أن رأيت تلك الفئة بأم العين في اللباس الأحمر وزحمة الطلبات لدى
محال الحلويات ولكن الأدهى والأمر هو ذهابه للأحتفال مع أهله بذلك ومشاركته أخواته بذلك
هل غادر الرجال أم هل أنقلب وضع الرجال يحتفل بعيد حرمه الدين الأسلامي بكل مسمياته
ونهى عنه ولم يعلم به في تقاليده وعرفه الرجولي مع أهله فعلا أنكنت تدري فتلك مصيبتا
وأن كنت لا تدري فتلك أعظم .

نعيب زماننا والعيب فينا ،،، وليس لزماننا عيب سوانا



نتحدث عن ظاهرة ظمن ظواهر لوحظت في أفراد المجتمع لا أتدخل في حرية الشخص ولكن
للحرية حدود حينما يتحدث أحد المهتمين بأنه لديه الحرية الكاملة فيما يفعله ونسي أن مايقوم
به محرم شرعا وخلقا واصالة نسي أننا أمة نأمر بالمعروف وننهى عن المنكر نسي أنه سوف
يحاسب على تلك الفعلة وأننا ايظا نحن سوف نحاسب ان لم ننهاه عن المنكر .


في هذه الأعياد يدخل أصحاب النفوس الضعيفة وهم المغازلين ويجعل من هذا العيد باب صدق
له لما يحمله للبنت من عواطف شياجه ومن حب غرامي يصل به الجنون والمسكينة بحكم ضعفها
ورضوخها الطبيعي للعاطفة وترى منه العاشق المغرم الولهان المحافظ عليها والمسارك لها في
أفراحها واحزانها بل أن البعض من البنات لا تعلم متى وماهو عيد الحب بعكس الغير منهن .




هل المحب أو الحقيقي المخلص الصادق في حبه يهنئ بعيد الحب ويجعله مناسبة خاصة لديه ؟

لا أتوقع ذلك من وجهة نظري الخاصة ولكن هل تتوقع أنت أخي القارئ ذلك ؟
توقيع » فتى الخالدية
:

:



:
ياصغير مايكبرني لقب *ومايصغرني أذا أنكرني صغير
:
رد مع اقتباس

التعديل الأخير تم بواسطة فتى الخالدية ; 15 Feb 2011 الساعة 05:51 AM