الصفحة الرئيسية » الأخبار » محلية
نشر بتـاريخ : 2018-10-22 السـاعة : 10:41 AM

الأمير تركي بن هذلول يتفقد محافظة حبونا

الأمير تركي بن هذلول يتفقد محافظة حبونا
واس :

 

قام صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن هذلول بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة نجران، اليوم بزيارة تفقدية لمحافظة حبونا، اطلع خلالها على سير العمل في المحافظة وما يقدم للمواطنين من خدمات ،وذلك ضمن جولاته التفقدية للمحافظات والمراكز التابعة لمنطقة نجران.


وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر المحافظة محافظ حبونا عبدالله بن مبارك زامان، ورؤساء المراكز، وعدداً من المسؤولين بالمحافظة.


واستقبل سمو الأمير تركي بن هذلول ،مديري الإدارات الحكومية ،ومشائخ وأهالي المحافظة ووجه سموه بتلبية احتياجاتهم وانجاز معاملاتهم ،حيث عبروا عن شكرهم وتقديرهم لسموه على زيارته للمحافظة وتفقده لاحوال المواطنين واطلاعه على احتياجاتهم واستماعه لطلباتهم.


ورأس سمو نائب أمير منطقة نجران عقب ذلك اجتماع المجلس المحلي بالمحافظة، الذي أكد فيه سموه أن زيارته للمحافظة جاءت انفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – للوقوف على احتياجات المواطنين والاستماع لمطالبهم والعمل على تلبيتها وفق تطلعات القيادة الرشيدة في توفير جميع الإمكانيات لينعم جميع أبناء الوطن في كافة المحافظات والمناطق بالأمن والاستقرار والرخاء.


وأعرب سموه،عن سعادته بالتواجد بمحافظة حبونا والالتقاء بالأهالي والاستماع لمطالبهم واحتياجاتهم، وبالتفاعل الإيجابي من اعضاء المجلس المحلي في طرح الأفكار التنموية التي تهدف إلى دفع مسيرة التنمية في المحافظة وإيجاد الحلول المناسبة لتطوير وإنجاز المشروعات التنموية بكافة مراكز المحافظة.


وناقش المجلس احتياجات المحافظة والمراكز التابعة لها من مشاريع الطرق, والخدمات البلدية, وخدمات المياه, والخدمات الصحية, والزراعية، وإتخذ بشأنها التوصيات والإجراءات اللازمة.


بعد ذلك دشن سمو الأمير تركي بن هذلول، عدداً من المشروعات البلدية شملت مشروع مبنى الخدمات بمركز سلوى، ومشروع تحسين وتجميل المدخل الشرقي للمحافظة، ومشروع درء أخطارالسيول وتصريف مياه الأمطار، ومشروع إنشاء مرافق بلدية بالمحافظة حيث استعرض امين نجران المهندس حمد عيبان المشروعات البلدية التي بلغت تكلفتها أكثر من 21 مليون ريال، كما افتتح سموه مبنى البريد السعودي بالمحافظة،إضافة إلى عدد من المشروعات الصحية, وإطلاق مبادرة "قريبون منك".


وافتتح سمو نائب أمير منطقة نجران، مبنى المدرسة الابتدائية الثانية للبنات بالمحافظة،وأزاح الستار عن اللوحة التذكارية وقص الشريط إيذانا بافتتاح المدرسة التي تبلغ تكلفتها الإجمالية ١١,٥٦٤,٤٠٤ مليون ريال، بطاقة استيعابية تقدر ب ٥٤٠ طالبة، وتجول سموه على مرافق المدرسة وشاهد ركن موهبتي الصغيرة، واستمع لشرح مفصل من مدير عام التعليم بالمنطقة الدكتور محسن بن علي الحكمي، عن ما تحتويه من مرافق ومقرات إدارية وخدمات تعليمية وتربوية، كما كرم ابتدائية سايلة غزال وتسلم هدية تذكارية بهذه المناسبة.

بعد ذلك شرف سمو نائب أمير منطقة نجران، حفل أهالي محافظة حبونا والمراكز التابعة لها، الذي بدأ بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى محافظ حبونا عبدالله بن مبارك زامان كلمة رحب فيها بصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن هذلول بن عبدالعزيز ، في محافظة حبونا والمراكز التابعة لها ، وإطلاعه على أحوال الأهالي وتلمسه احتياجاتهم، وتدشينه لعدد من المشروعات التنموية بالمحافظة، معرباً عن تقديره لسمو أمير منطقة نجران ، وسمو نائبه، على متابعتهما الدائمة لكل ما يخدم المواطن والمقيم بالمحافظة ومحافظات المنطقة الأخرى.


وأشار بن زامان، إلى أن محافظة حبونا تعد من أكبر محافظات المنطقة التي نالت نصيباً وافراً من المشروعات التنموية والخدمية التي حققت احتاجيات أهالي المحافظة لينعموا بالخير والرخاء والرفاهية تحت ظل القيادة الرشيدة.


عقب ذلك ألقى عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن قعوان، كلمة الأهالي عبر فيها عن بالغ الشكر والتقدير لسمو نائب أمير منطقة نجران، على زيارته للمحافظة ووقوفه عن كثب على احتياجات المواطنين،وتدشينه لعدد من المشروعات التنموية التي ستساهم بإذن الله تعالى في دفع مسيرة النماء والبناء في محافظة حبونا والمراكز التابعة لها.
ونوه ابن قعوان، بما تنعم به بلادنا الغالية من نعمة الأمن والأمان بقيادة خادم الحرمين الشريفين،وسمو ولي عهده الأمين ،-حفظهما الله-،مؤكداً أن رؤية ٢٠٣٠ ،ستسهم في نقل المملكة إلى مصاف الدول المتقدمة وسينعكس اثرها الإيجابي على شعب المملكة في كافة المجالات.


تلا ذلك إلقاء عدد من القصائد الشعرية التي تعبر عن الحب والانتماء للوطن، ثم شاهد سموه والحضورعرضاً بعنوان "الرؤية" قدمه مجموعة من طلاب التعليم بالمحافظة،تستعرض رؤية ٢٠٣٠ للمملكة، ثم أوبريت بعنوان "بلادي منار الهدى" يستعرض نهضة المملكة، ثم شارك سموه الأهالي في الألوان الشعبية التي تشتهر بها منطقة نجران.


بعد ذلك قام الأمير تركي بن هذلول، بزيارة لنائب قبيلة لسلوم عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن قعوان ونائب قبيلة آل عامر علي بن ملفوف آل عامر، اللذين أعربا عن بالغ شكرهما وتقديرهما لسمو نائب أمير منطقة نجران على اهتمامه بأحوال المواطنين وحرصه على تلبية احتياجاتهم سائلين الله أن يديم عز القيادة الرشيدة ويحفظ وطننا من كل سوء.

التــعليــقــات (0)
::: لا يوجد تعليقــات علي هذا الخبـر ::::
أضف تعليقك علي الخبر ..
الإسـم
يجب ادخال الاسم
البريد الإلكتروني
البريد الإلكتروني مطلوب
البريد المدخل خاطئ
نص التعليق
تبقى لديك ()
ادخل نص التعليق
جاري ارسال التعليق ..
تم ارسال تعليقك بنجـاح وسوف يظهر تعليقك بعد نشره